تستمع الآن

«ريهام سعيد تهاجم متابعة انتقدت منشور لها عن «نهاية العالم» في 2020

الثلاثاء - ١٧ مارس ٢٠٢٠

دخلت الإعلامية ريهام سعيد في جدال حاد مع متابعة لها عبر حسابها على “إنستجرام” بعدما قامت بالتعليق على منشور وضعته الأولى عن مقتطف من كتاب “نهاية الأيام.. تنبؤات ونبوءات حول نهاية العام”، يتحدث عن مرض مشابه لـ”فيروس كورونا” يجتاح العالم.

وعلقت ريهام سعيد على الصورة قائلة: “جزء من كتاب لسيليفيا براون “نهاية الأيام توقعات عن نهاية العالم “.

وجاء في الصفحة تنبؤ سيلفيا براون مؤلفة الكتاب بمرض غامض في بدايات العام 2020، قائلة: “يجوب العالم ويهاجم الرئتين ويقاوم جميع العلاجات ‏المعروفة، وربما يكون المحير حول طبيعة هذا المرض أنه يختفي سريعًا مثلما ظهر فجأة وسيهاجم مجددًا بعد سنوات ثم يختفي ‏نهائيًا”.‏

وعلقت إحدى متابعات ريهام على المنشور قائلة: “والنبى نقطينا بسكاتك”، لترد الأخيرة قائلة: “طب تعرفى تغوري من هنا قبل ما يتمسح بأهلك الأرض؟”.

وأثار الكتاب الذي صدر عام 2008، جدلا كبيرا مؤخرا بعدما تنبأت كاتبته أنه 2020 ستشهد مرض شبيه بالالتهاب الرئوى فى جميع أنحاء العالم ويهاجم الرئتين، ولا يستطيع أحد الشفاء منه بسهولة، وهو ما يشبه  فيروس كورونا الوبائى.

وحققت نسخة الكتاب الحالية مبيعات عالية بعدما قام المغردون عبر موقع التواصل الاجتماعى “تويتر” بنشر صورة من مقتطفات الكتاب التي تتحدث عن نهاية العالم في 2020 بسبب مرض وبائى لا يقدر أحد على الشفاء منه، جاء ذلك بحسب ما ذكر موقع “الإندبندنت”

وشهد الكتاب زيادة كبيرة فى مبيعاته على “أمازون”، ودخل قائمة أعلى 10 مخططات للكتب الإلكترونية الأعلى مبيعاً فى المملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام أصدر قرارا بمنع ظهور ريهام سعيد لمدة عام، على كل وسائل ‏الإعلام، بناءً على توصية لجنة الشكاوى بالمجلس التي تولت التحقيق مع ريهام سعيد، وذلك لإهانتها مرضى ‏السمنة خلال برنامجها “صبايا الخير”.

وكانت محكمة جنح قسم الجيزة، قضت ببراءة الإعلامية ريهام سعيد من التهم المنسوبة إليها ‏فى قضية “إهانة السمنة”، وقد شمل الحكم عدم قبول الدعوتين الجنائية والمدنية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك