تستمع الآن

بخلاف الأعراض المعروفة.. علامات جديدة تدل على إصابتك بفيروس كورونا

الإثنين - ٢٣ مارس ٢٠٢٠

في ظل سعي عالمي للبحث عن لقاح أو دواء يقضي نهائيا على فيروس كورونا، والذي تم تصنيفه على أنه وباء عالمي أصاب وأودوى بحياة أكثر من 300 ألف شخص حول العالم، يتم الكشف لنا كل يوم عن أعرض جديدة قد تظهر على المصاب بخلاف الأعراض الشائعة، التي حذرت منها منظمة الصحة العالمية.

وتمكن علماء بريطانيون متخصصون في الأنف والأذن والحنجرة من الوصول إلى نتيجة مهمة مفادها أن أي شخص يعاني من فقدان مفاجئ للقدرة على الشم يمكن أن يكون “ناقلا خفيا” لفيروس كورونا المستجد، حتى لو لم يكن لديه أعراض أخرى معروفة للفيروس.

وكانت الأعراض المعروفة للإصابة بالمرض الفتاك تتراوح بين الحمى والسعال وضيق التنفس والشعور بالإرهاق، ولم يكن من بينها فقدان حاستي الشم والتذوق.

وقال نيرمال كومار، الطبيب الاستشاري البريطاني المختص في أمراض الأنف والأذن والحنجرة، لقناة “سكاي نيوز”، إن فقدان حاستي الشم والتذوق، يعد مؤشرا جديدا على الإصابة بفيروس كورونا.

وأضاف: “قد لا تظهر على المريض بالضرورة أعراض السعال والحمى، لذلك يجب على من يشعرون بفقدان حاستي الشم والتذوق اللجوء إلى العزل الذاتي”.

وشدد: “هذا دليل جديد على الإصابة بفيروس كورونا”.

كيف أحمي نفسي من الإصابة؟

وتقول منظمات الصحة العالمية إن غسل اليدين بشكل منتظم وشامل أمر بالغ الأهمية في المكافحة لتجنب العدوى بالمرض.

ولم يعرف بعد على وجه الدقة كيف ينتشر فيروس كورونا من شخص لآخر، بيد أن الفيروسات المماثلة تنتشر عبر الرذاذ، مثل تلك التي تنتج عندما يسعل أو يعطس شخص مصاب.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بالتالي:

1-غسل اليدين جيدا، فبإمكان الصابون قتل الفيروسات.

2-تغطية الفم والأنف عند العطس أو السعال وغسل اليدين بعدها لمنع انتشار الفيروس.

3-تجنب لمس العينين والأنف والفم حال ملامسة اليد لسطح يُرجح وجود الفيروس عليه، إذ يمكن أن ينتقل الفيروس إلى الجسم بهذه الطريقة.

4-لا تقترب من المصابين بالسعال أو العطس أو الحمى، إذ يمكن أن ينشروا جسيمات صغيرة تحتوى على الفيروس في الهواء. ويُفضل الابتعاد عنهم لمسافة متر واحد.

يذكر أن فيروس كورونا قد انتشر بشكل كبير خلال الأيام والأسابيع الماضية، وتجاوز عدد الوفيات بفيروس كورونا في العالم حتى الآن حاجز الـ3 آلاف شخص، فيما اقترب عدد المصابين من 300 ألف مصاب، وسعت العديد من دول العالم إلى اتخاذ إجراءات وقائية واحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا، مثل حظر التجوال، ومنع التجمعات وإيقاف حركة السفر بين الدول، وغيرها من الإجراءات الوقائية لمنع انتشار هذا الفيروس.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك