تستمع الآن

الفنان توفيق عبدالحميد يحسم الجدل بشأن قصة تحويل سيارته إلى تاكسي لتوفير مستلزمات الحياة

الثلاثاء - ٣١ مارس ٢٠٢٠

رد الفنان توفيق عبدالحميد، على ما تردد بشأن تحويل سيارته الملاكي إلى تاكسي، بعدما انتشر منشور من حساب مزيف يحمل اسم الفنانة ياسمين صبري، على “فيسبوك” يروي هذه القصة.

وقال توفيق، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “حضرة المواطن”، مساء الاثنين: “ربنا يعدينا من الفترة دي على خير ويشفي كل مريض يارب، أتمنى الفترة دي تعدي على خير بأقل خسائر إن شاء الله”.

وأضاف توفيق: “عايز أشكر الفنانة ياسمين صبري بالرغم إني ما عرفهاش، ولم نلتق من قبل، على رقتها وعلى إحساسها، أنا متشكر ليها ولكن التويتة دي فيها لبس، اللي حصل إني بعد التكريم في يوم المسرح المصري، المهرجان القومي، حصلت على حفاوة وتقدير من الناس ودا فتح شهية قنوات كتير إنها تعمل معايا حوار”.

وتابع: “بعدها ربنا ألهمني بفكرة قلت هعمل حوار واحد حصري مع جهة واحدة وأطلب أكبر مبلغ أقدر أحصل عليه، وهتبرع بالمبلغ دا لمكان بيعالج الناس البسطاء والفقراء، وعرفت إن أكثر مكان محتاج تبرع مستشفى أبو الريش للأطفال”.

وأكمل: “بما إن المبلغ دا أنا ما شتغلتش بيه، يبقى من حقهم، ينبغي أنه يروح للمستشفى، والحقيقة الفنانة إسعاد يونس عرفت الخبر دا قبل ما نسجل، وأعلنته أخر الحلقة”.

وأردف: “بالنسبة لواقعة إني أحول عربيتي لتاكسي كانت سنة 1990، كانت الحياة صعبة جدًا، وما كنتش عارف أعيش كويس، وما فيش شغل غير المسرح، والمسرح مش هيديك المبلغ اللي يعيشك كويس، وقتها جبت عربية 125 مستعملة وقولت أحولها لتاكسي، وأشتغل عليها بليل، ولكن طبعا الموضوع ماتمش لأن العربية قديمة”.

وأشار: “وربنا بعدها شاء إني أتجاوز فترة عنق الزجاجة دي، وأشتهر واشتغلت وكان يهمني أولا الناس تعترف إني ممثل قبل شهادة المعهد، وتوقفت عام 2010، وقلت مش هشتغل أدوار متكررة”.

وعن حالتة الاجتماعية حاليا، قال توفيق: “مش من المنطقي إني لو مش قادر أعيش يجيلي مبلغ وأتبرع به كله، دأنا أبقى مجنون، على الأقل هتبرع بربع المبلغ، ولكن الحمد لله مستورة”.

ونشر حسابًا مزيفًا يحمل اسم الفنانة ياسمين صبري، على “فيسبوك” صورة للفنان توفيق عبدالحميد، ورافقها تعليق: “الفن للأسف يفتك بالمحترمين.. الفنان توفيق عبد الحميد حول عربيته إلى تاكسي، عشان يقدر يصرف على بيته، وحصل على مبلغ محترم من برنامج صاحبة السعادة وتبرع به لمستشفى أبو الريش، دُمتم طيبا أنت وتاريخك يا صاحب الخلق”.

يُذكر أن توفيق عبد الحميد تسلم مؤخرا تكريما في حفل افتتاح المهرجان القومي للمسرح، وبكى أثناء تسلمه، وكانت آخر أعماله الفنية عام 2010 بمشاركته لبطولة مسلسل “سي عمر وليلى أفندي” مع الفنانة دلال عبد العزيز، وهالة فاخر، تأليف وإخراج محمد نبيه.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك