تستمع الآن

السيسي: أدعو الشعب لمزيد من المسؤولية والانضباط لمدة أسبوعين.. والقطاع الطبي يخوض معركة مثل الحرب

الأحد - ٢٢ مارس ٢٠٢٠

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن الدولة المصرية انتبهت لأزمة فيروس كورونا بشكل جيد، موضحا أننا تعاملنا مع انتشار فيروس كورونا بالعلم، مشيرا إلى أن الدولة المصرية تتضافر لمواجهة خطير جسيم.

وأضاف الرئيس السيسى خلال لقائه مع عدد من السيدات المصريات من مختلف المجالات بمناسبة الاحتفال بعيد المرأة المصرية، في لقاء أذاعه التليفزيون المصري، يوم الأحد، أن الإعلام قام بدور إيجابى فى متابعة أزمة فيروس كورونا سواء داخل مصر أو خارجها.

وقال الرئيس السيسي: “إحنا 100 مليون ويجب أن نأخذ الأمور بمنتهى الجدية والحذر لكي نخرج من هذا الأمر بسلام، وليس لدينا مشكلة في السلع، أدعو لمزيد من المسؤولية والانضباط لمدة أسبوعين، ولماذا نتكالب على السلع وتنزلوا تحضرون كميات ضخمة والحاجة موجودة ولن تنتهي ونحن حريصين على ذلك”.

ووجه الرئيس السيسي الشكر للعاملين في القطاع الطبي، قائلا: “أتقدم للقطاع الطبي في مصر كل الشكر وأنتم تخوضون معركة مثل الحرب وهو أمر مقدر ويمكن يكون فيه تضحيات وهي معركة لكم فيه منا كل التقدير والاحترام والاعتزاز وهي حرب وأنتم أبطالها وأشكر كل من يعلم في هذا القطاع ويتعرض للأذى والضرر نتيجة هذه المعركة”.

وأردف: “لن يفوتني أن أشكر الحكومة، خصوصا في معركة أضرار الأمطار السابق غير المسبوقة، الدولة المصرية في ظل إمكانياتها لا تألى جهد أبدا في أنها تقوم بما يجب عليها أن تقوم به، ولذلك تقديري لدور الحكومة في أزمة الطقس السيئ وحتى اللي ما زال قائما في أزمة كورونا وربنا يحفظنا كلنا، ويبقى أن أوجه الشكر للقوات المسلحة والشرطة المدنية وكل قطاعات الدولة التي تعمل على مدار الساعة، والإعلام الذي يتصدى للشائعات التي تصدر سوا عن قصد أم لا، وكل التحية لهذه المؤسسات والأجهزة والأمر لم ينته بعد وسنبذل جهد أكبر، وأقول للشعب ساعدونا أن نعبر أخطر أزمة”.

وأردف: “شعبنا غالي علينا وأهلنا غاليين علينا وأي إنسان في العالم يهمنا إنه يكون في أمان وسلام وهو التزام إنساني وأخلاقي وديني، ساعدونا والتزموا في بيوتكم وأقول للسيدة المصرية هذا أمر جلل ولا أريد إخافتكم ونريد أن يمر الـ14 يوما المقبلين بأقل حجم من المضرر ولو حدث هذا سنعبر مرحلة صعبة، فيه دول يصل حجم الخسائر اليومية إلى 500 و700 وفاة، ويتم رصد عشرات المليارات لمجابهته”.

وأوضح: “الدولة المصرية تجهز نفسها لمواجهة خطر جسيم جدا، ولو لم تتضافر كل مؤسسات الدولة والمجتمع المدني والشعب نفسه، ولو ما حطيناش إيدينا في إيد بعض، واتعاملنا مع الموضوع بشكل حاسم هنخسر كتير”.

وتابع الرئيس السيسي: “أنا شايف التعبئة كتير، عاوزين نحول التعبئة والوعي والتخوف إلى إجراءات مجتمعية”.​

كما أعلن علن الرئيس السيسي، حزمة من الإجراءات الجديدة التي وجه الحكومة والجهات المختصة باتخاذها وتفعيلها خلال الفترة المقبلة.

وجاءت التكليفات الرئاسية الجديدة على النحو التالي:

– ضم العلاوات الخمس المستحقة لأصحاب المعاشات بنسبة 80% من الأجر الأساسي.

– تكون العلاوة الدورية السنوية لأصحاب المعاشات بنسبة 14% اعتبارًا من العام المالي المقبل.

– وقف ضريبة الأطيان لمدة عامين.

– تخصيص 20 مليار جنيه من البنك المركزي المصري لدعم البورصة.

– شمول مبادرة التمويل السياحي لتمويل مصاريف الفنادق بمبلغ يصل لـ50 مليار جنيه.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك