تستمع الآن

أحمد إبراهيم بعد نشر صورة وهو يقبل رأس أنغام: «حقك عليّ يا ست الستات».. ووالدها يؤكد انفصالهما

الخميس - ١٢ مارس ٢٠٢٠

سعى الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم، لنفي كل التقارير التي أشارت إلى وقوع طلاق بينه وبين الفنانة أنغام، برسالة نشرها عبر حسابه الرسمي بموقع “إنستجرام”، ظهر فيها يقبل رأسها.

وعلق “إبراهيم”: “حقك عليا أنا يا ست الستات، تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب، سيبك منهم”.

وقال أحمد إبراهيم في تصريحات لصحيفة “اليوم السابع”، إن تغريدته الأخيرة التي وصف فيها زوجته أنغام بـ”ست الستات” رداً عن التجاوزات في حقهما خلال الـ48 ساعة الماضية، مشيراً إلى أنه لم يطلق “أنغام” مثلما ردد البعض، وتربطه علاقة طيبة بزوجته، التي رأى منها كل خير حسب وصفه .

وأوضح إبراهيم، أن ما يكتبه عبر صفحاته على مواقع التواصل الأجتماعي هو أمر شخصي، وليس من حق أحد التدخل، وهو تعبير منه للسيدتين التي يعتبرهن “لحمه ودمه وعرضه”، وكل ما يخصه هو أمر شخصي وخط أحمر.

فيما قال والد أنغام الموسيقار الكبير محمد علي في تصريحات لموقع “مصراوي”: “أنغام وأحمد انفصلا، ويقول اللي يقوله بس هما انفصلا”.

وأثار الموزع أحمد إبراهيم، الجدل بين متابعيه منذ أيام بعد أن نشر صورة لزوجته الأولى ياسمين عيسى مع أولاده، في اليوم العالمي للمرأة، ووجه لها رسالة قائلًا: “تحية للعظيمة الأمينة اللي صانت بيتي في غيابي، عرفت قيمة ولاد الأصول، مراتي وأم ولادي، ياسمين عيسى”.

بعدها أغلق أحمد إبراهيم التعليقات على الصورة، التي رجح البعض من خلالها انفصاله عن أنغام، ثم ألغت الفنانة أنغام متابعتها لأحمد إبراهيم، وبعدها بقليل ألغى إبراهيم متابعته لها.

وبعدها وجه رسالة لأنغام قائلا: “الست دي أنا بحبها والكل يعلم ولا أقبل أي إساءة لها أو المزايدة على حبي وتقديري لها، إحنا تحملنا سوا تطاولكم وتجاوزاتكم وعدم احترامكم خصوصياتنا وشوهتوا حبنا وعكننتم علينا وحتى هذه اللحظة بتحللوا وتقرروا لنا، اتهام ليا وافتراء بالسعى للشهرة كما لو كنت مبتدئ واتهام لها بخراب بيتي زورا، النهاردة مستحيل أستفزها أو أكون طرفا ضدها أو ضد مصلحتها، وكلامي عن امتناني وتقديري لأم أولادي ودورها معاهم كررته فى أكتر من لقاء مش أول مرة ومستعد ابني لها تمثالا لتحملها هي الأخرى ضغوطا رهيبة، وده لا يسيء لأنغام بالعكس هى تحترم ده فيا”.

وتابع: “أنا وأنغام كنا سعداء لآخر لحظة رغم قسوتكم وكنت وما زلت بشوفها الأجمل، ونجحنا نجاحا ساحقا في العمل كنت أتمنى تكراره، لو قدرنا البعد فمش هيغير من مشاعري حاجة بالعكس هتزيد واحترامي لها محفوظ، أكتر من 17 عاما مميزا فى عملي محدش عرفني إلا بعد زواجي منها؛ لأنها نجمة عظيمة لن تتكرر وجمهورها سندني كتير، أتمنى ربنا يزيدها جمالا ونجاحا ويكتبلها الصالح اللي أوله البعد عني للأسف، لكنه مش هيغير من مشاعرى وهعيش على ذكرياتنا الحلوة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك