تستمع الآن

«أبرزها الموالد والمناسبات الشعبية».. الحكومة توضح معنى «إلغاء التجمعات الكبيرة» بسبب فيروس كورونا

الإثنين - ٠٩ مارس ٢٠٢٠

فسر المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، قرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، بتعليق جميع الفعاليات التي تتضمن أي تجمعات كبيرة من المواطنين، أو تلك التي تتضمن انتقال المواطنين بين المحافظات بتجمعات كبيرة، لحين إشعار آخر، ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة؛ لمواجهة فيروس “كورونا المستجد”، وستتولى الجهات المعنية تنفيذ هذا القرار.

وقال “سعد”، في تصريحات لبرنامج “حديث المساء”، الذي يعرض عبر شاشة “MBC مصر”، إن الفعاليات التي تتضمن تجمعات كبيرة، تضم المؤتمرات والمواليد والمعارض والاحتفالات الغنائية والمهرجانات”.

وأضاف، أنه سيجرى إلغاء أي مولد الفترة المقبلة، حتى إشعار آخر، حيث لم يحدد في القرار مدة التأجيل أو التعليق، مؤكدًا أن هذه الفترة لن تشهد عقد أي تجمعات مثل الموالد حتى تتحسن الظروف.

وكانت الحكومة خاطبت مديريات التربية والتعليم بالمحافظات، جميع المدارس، بإيقاف جميع الندوات والاحتفالات والزيارات والرحلات والمعسكرات وأى شكل من أشكال التجمعات بجميع أنواعها داخل المدارس والمنشآت التعليمية حتى إشعار آخر.

كما قررت المديريات التعليمية منع أي رحلات طلابية أو معسكرات بمحافظات الأقصر وأسوان والغردقة والتي شهدت انتشارا لحالات الإصابة بفيروس كورونا وذلك كإجراء احترازى لحماية الطلاب والمعلمين.

وكانت وزارة الصحة سجلت أول حالة وفاة بفيروس كورونا لمواطن ألماني الجنسية في مستشفى الغردقة.

وأفاد بيان للوزارة بأن المواطن الألماني، يبلغ من العمر 60 عاما، وظهرت عليه أعراض مرضية تتمثل في ارتفاع بدرجة الحرارة عند وصوله من محافظة الأقصر إلى الغردقة، وتوجه إلى مستشفى الغردقة العام يوم الجمعة الماضي لتلقى الرعاية الطبية.

وأضاف خالد مجاهد، المتحدث باسم الوزارة، أن الفحوصات أشارت إلى أن حالته إيجابية، وأنه مصاب بفيروس كورونا، وتم وضعه فى الرعاية المركزة نظرا لأنه كان يعانى من فشل تنفسي ناتج عن التهاب رئوي حاد.

وأكد المتحدث أنه قد تم اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، وتعقيم المستشفى وتطهيره، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك