تستمع الآن

“وقفوا يجيبوا شيبسي وشيكولاتة”.. تفاصيل ليلة إلغاء مباراة الأهلي والزمالك وسر عدم وصول حافلة الفريق الأبيض

الثلاثاء - ٢٥ فبراير ٢٠٢٠

في ليلة ظلماء على كرة القدم المصرية، شهدت إلغاء مباراة القمة 119 بين الأهلي والزمالك في مواجهة مؤجلة بالدوري المصري، حفلت بالعديد من المفاجأت والتناقضات من مسؤولي النادي الأبيض، الذين أثاروا استغراب كل من يعمل في الوسط الرياضي عن سر تخلفهم عن اللحاق بانطلاق المباراة في استاد القاهرة الدولي.

وكان الحكم الليتواني جيديميناس ماسيكا أعلن بعد المدة القانونية فوز الأهلي بمباراة القمة ضد الزمالك المؤجلة من الجولة الرابعة في بطولة الدوري المصري الممتاز مساء يوم الإثنين، بعد عدم وصول الأبيض إلى استاد القاهرة.

وبدأت الليلة مبكرا بحضور جميع أفراد منظومة المباراة من فريق الأهلي والأمن المكلف بتأمين اللقاء وحتى الحكام الدوليين، لتهطل الأمطار بغزارة على ملعب المباراة، ثم تخرج تصريحات بأن الطرق مغلقة وحافلة الفريق الأبيض تواجه أزمة كبيرة في الطريق المؤدي للملعب، ليقرر الحكم واتحاد الكرة تأجيلها لمدة 60 دقيقة، لتنطلق في الاثمنة والنصف مساء الاثنين، ولكن رغم كل ذلك لم تحضر الحافلة، التي كانت تقل عددا من لاعبي فريق شباب الزمالك، لرفض مجلس الإدارة أن يخوض الفريق الأول المباراة، والذي يستعد لمواجهة مهمة، يوم الجمعة المقبل، في دوري أبطال أفريقيا ضد الترجي التونسي، ليعلن الحكم بعد 20 دقيقة من انطلاق المباراة، حسب اللوائح، بإلغائها، وترك القرار لاتحاد الكرة لاتخاذ ما يلزم باحتساب الأهلي فائزا والزمالك منسحبا.

تصريحات مفاجأة

وكشفت سحر عبد الحق، عضو اللجنة الخماسية في اتحاد الكرة، تواصل الأمن مع الاتحاد، أثناء سير حافلة الزمالك نحو استاد القاهرة.

وقالت في تصريحات تليفزيونية: “الأمن كان متواصلا معنا أثناء سير حافلة الزمالك والأمر كان واضحا برغبتهم في عدم الوصول للملعب”.

وأضافت: “الأمن أخبرنا بأن حافلة الزمالك توقفت لشراء المياه وتوقفت في إحدى محطات الوقود ولأكثر من شيء”.

وتابعت: “كل شيء موثق بالصور والفيديوهات. حافلة الزمالك سارت في طريق خطأ من الأساس ولم تذهب نحو استاد القاهرة”.

وأكملت: “الأمر كان واضحا برغبة الزمالك في عدم الوصول للملعب”.

وأشارت سحر عبد الخالق إلى “اتحاد الكرة سيجتمع يوم الثلاثاء المقبل قبل أن يصدر قراراته بخصوص اللقاء”.

شيكولاتة وشيبسي

من جانبه، قال محمد الراعي، مدير الإعلام بنادي الزمالك، إن لاعبي فريقه، تركوا الأتوبيس أثناء ذهابهم للاستاد، لشراء شيكولاته.

وأضاف الراعي، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “القاهرة الآن”، المذاع على قناة “الحدث”: “وقفوا بجوار كشك عشان يشتروا شيبسي وشيكلاته وعصير، وخدوا بعض الحاجات والشيكولاتات وهذا أمر طبيعي.. ومفرقتش من 5 دقائق”.

وأشار: “كلنا رأينا الطريق عامل إزاي وحررنا محضر بسبب تعطل اللقاء، ولماذا أجل اتحاد الكرة المباراة لمدة ساعة والأهلي وصل متأخرا والحكام أيضا وصلوا متأخرين أيضا، وميدان التحرير كان متوقفا، والحافلة خرجت مبكرا من النادي لكن فوجئنا بظرف قاهر وأمطار شديدة، وكان فيه مكالمة بين وزير الشباب والرياضة، ورئيس نادي الزمالك ليقنعه أن يعلب حتى لو بالناشئين وتم الموافقة على هذا الأمر ونيتنا كانت طيبة، وإذا لم نكن نريد اللعب لم نكن سنخرج الحافلة من الأساس”.

وأوضح: “لم نلعب بالفريق الأول خوفا من حدوث كارثة بين اللاعبين بسبب الشد الجذب في مباراة السوبر المصري، وأمامنا مواجهة مهمة ضد الترجي

مدير شركة الأتوبيس

وفي وقت سابق، قال إسلام طلخان، أحد مديري شركات السياحة، إن الأتوبيس الذي كان يقل لاعبي الزمالك لم يكن معطلا.

وأضاف مدير الشركة المسؤولة عن نقل لاعبي الزمالك، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي على قناة الحدث، أن العاملين بالشركة توجهوا لمكان أتوبيس فريق الزمالك عقب إعلامهم بعطل الأتوبيس الذي يقلهم، وعاينوا الأتوبيس جيدًا وفتحوا غطاءه ولم يجدوا أي عطل بالأتوبيس.

وتابع مدير الشركة، أنهم كانوا متابعين جيدًا لتحرك الأتوبيس على جهاز “gps” طوال رحلته منذ إقلاله لاعبي الزمالك من مقر نادي الزمالك.

وأشار مدير الشركة إلى أن لاعبي الزمالك نزلوا من الأتوبيس أثناء وقوفه وذهبوا للحمامات وتناولوا المياه ثم استقلوا سياراة أجرة واتجهوا إلى منازلهم.

تصريحات مرتضى منصور

من جانبه، قال مرتضى، رئيس نادي الزمالك في تصريحات تلفزيونية لقناة ناديه، صباح الثلاثاء: “طلبنا تأجيل مباراة القمة في الدوري منذ فترة طويلة بسبب خوفي على أولادنا في الأهلي والزمالك قبل دوري أبطال إفريقيا، لكن اتحاد الكرة أصر على رفضه”.

وأضاف: “كانت الأجواء مشحونة للغاية بعد أحداث مباراة السوبر، قمت بإنهاء فتنة كبيرة كانت ستحدث بين اللاعبين المتربصين لبعضهم في الأهلي والزمالك، وطلبت من وزير الشباب والرياضة عقد جلسة معهم من أجل تهدئة الأمور”.

وتابع: “لا أعرف سبب هذه الحرب عبر وسائل الإعلام من عماد متعب وأحمد شوبير وطه إسماعيل، الأهلي انسحب 5 مرات من قبل أمام الزمالك، إنها مجرد مباراة في الدوري، وتم تأجيل انطلاق اللقاء لمدة ساعة بسبب سوء الأحوال الجوية”.

وأكمل: “أنتم من أسأتوا للنادي الأهلي وجعلتوه أضحوكة مصر اليوم، كان من المفترض أن يقوم عمرو الجناياني رئيس اتحاد الكرة بتأجيل المباراة بعد هطول الأمطار بغزارة، خاصةً أن عمرو الجنايني ألغى 3 مباريات في دوري الدرجة الثانية”.

وواصل: “لم يتمكن الفريق من الوصول إلى استاد القاهرة، لم أهرب (مكنش فيلم)، وكنت أفضل خوض اللقاء لأن معنويات الزمالك مرتفعة واللاعبين الذين تعرضوا للإيقاف في الزمالك احتياطيون، عكس الأهلي الذي فقد لاعبيه الأساسيين”.

وأكد: “عمرو الجنايني قال أنه أول شخص يقوم بمعاقبة مرتضى منصور، وأنا سأكون أول شخص يقوم بسجنك، سأترك له اللوائح، إنه يتعامل مع أحد أفضل المحامين في الوطن العربي، لست تلميذًا، كل خطوة أقوم بها موثقة بالصوت والصورة”.

وأتم رئيس الزمالك قائلا: “حافلة الأهلي سارت عكس الاتجاه، محمود الخطيب (رئيس الأهلي) لا يحرص على سلامة لاعبيه ليس لي أي دخل، أنا أخشى على سلامة لاعبي الزمالك، وتم أيضا تأجيل الدراسة، هل تريدون محاربة الله والبشر؟”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك