تستمع الآن

وزيرة الصحة ترد على صورها مع طاقم استقبال العائدين من «ووهان».. وهل ارتدت «الكمامة» بشكل خاطئ؟

الإثنين - ٠٣ فبراير ٢٠٢٠

شددت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، على أنها أصرَّت على حضور المحاكاة الأخيرة لكيفية التعامل مع المصريين العائدين من مدينة ووهان الصينية “بؤرة فيروس كورونا”.

وقالت وزيرة الصحة، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “الحياة اليوم”، مساء يوم الاثنين، إن الصور المنشورة لها مع فريق العمل كانت قبل وصول طائرة المصريين العائدين بساعتَين، ووقت عودتهم لم تكن في استقبالهم ولكن كانت تتابع الإجراءات من خلف الزجاج، مشيرةً إلى أن مساعد الوزير للطب الوقائي هو مَن نفذ إجراءات الحجر بنفسه لكل القادمين على الطائرة، حتى انتهاء تعقيم الحقائب ورش وتعقيم الطائرة بشكل كامل.

وذكرت الوزيرة أن المحاكاة كانت مهمة جدًّا؛ ليتعارف كل فريق العمل في هذه المهمة؛ من أطباء ورجال الجوازات والسائقين.. وغيرهم، خصوصًا أنهم لم يرَ بعضهم بعضًا من قبل، ومن الضروري ضبط أداء عملهم حال ظهور أية حالة تحمل أعراض الفيروس.

وتابعت هالة زايد بأن هذه الإجراءات لا تحدث كثيرًا في العالم، وكان يجب متابعة تعليمات منظمة الصحة العالمية في التعامل إجراءات الوقاية، لافتةً إلى أن الدول ليست مخيرة في إعلان الإصابات بفيروس كورونا؛ لأن منظمة الصحة العالمية تراقب الإجراءات أولًا بأول.

وأكدت وزيرة الصحة: “مفيش كورونا فى مصر”، موضحة أن هذه الفترة من السنة يكون هناك حالات إنفلونزا موسمية كثيرة، مردفة: “فيروس كورونا هيجى من الوافدين ومصدره الصين، وأى حالة ظهرت برة الصين كانت وافدة من الصين”.

يذكر أن الدكتورة هالة زايد تفقدت صباح اليوم الإجراءات الوقائية بمطار العلمين لاستقبال طائرة المصريين العائدين من الصين.

كما كشف الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، تفاصيل عودة عدد من المصريين المقيمين في الصين على خلفية انتشار فيروس كورونا.

وقال “مجاهد”، خلال تصريحات تليفزيونية، إن الطائرة هبطت في مطار العلمين اليوم الاثنين، حيث استقبلت وزيرة الصحة العائدين برفقة فريق من الحجر الصحي والطب الوقائي، مشيرا إلى أنه تم إجراء فحوصات طبية لمدة 3 ساعات للعائدين من الصين، حيث يتجهون إلى مقر الحجر الصحي.

وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة، إلى أنه تم اختيار أحد مستشفيات مطروح لتكون مقرا للحجر الصحي، كونها تبعد عن المناطق السكنية، فضلا عن انخفاض نسبة التلوث في مطروح.

وعن الصورة المتداولة لوزيرة الصحة على مواقع التواصل الاجتماعي وهي ترتدي كمامة بشكل خاطئ، قال “مجاهد”: “الصور للوزيرة خلال تفقد المهبط والإجراءات الوقائية قبل وصول طائرة العائدين من الصين”، مؤكدا أنه تم اتباع الإجراءات الوقائية بحسم فور وصول الطائرة.

وأكمل: “الطائرة القادمة من الصين كانت تحمل 3 سيدات حوامل من بينهم واحدة وضعت قبل إقلاع الطائرة من الصين”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك