تستمع الآن

علماء يكشفون عن “الصوت الأمثل” لمنبه الصباح

الأحد - ١٦ فبراير ٢٠٢٠

تختلف طباع الناس بشأن أفضل صوت منبه للاستيقاظ عليه صباحا، فالبعض يفضل صوتا مرتفعا وآخرون يرون أن الصوت الحاد أفضل، بينما يعتقد طرف ثالث أن الموسيقى مفيدة أكثر للحصول على استيقاظ سلس، في حين يرى طرف رابع أن الأغاني تفعل المطلوب بالشكل الأمثل.

ووجد الباحثون بمعهد ملبورن الملكي للتكنولوجيا، في أستراليا، أن النغمات القاسية التي ارتبطت بأجهزة الساعات المنبهة منذ زمن طويل، تؤدي لإيقاظ الشخص بطريقة شبيهة بالاقتحام، وهو ما يترك المستيقظ في حالة ضجر وخمول وعدم جاهزية للتحرك والتفكير، بينما يؤدي الاستيقاظ على صوت نغمات رقيقة إلى تحسن عام في عملية الاستيقاظ، وزيادة قدرة الشخص على الخروج من حالة الخمول وعدم التركيز بشكل أسرع، وفقا لما نقلته صحيفة “Daily Mail”، وقرأه يوسف التهامي وفانا إمام، يوم الأحد، عبر برنامج “عيش صباحك”، على نجوم إف إم.

توصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد متابعة 50 متطوعا، وجمع بيانات عن الأصوات التي يستيقظون عليها يوميا، ودرجة معاناتهم من “جمود النوم” أو (Sleep Inertia)، ووجد الفريق البحثي في النهاية أن النغمات الهادئة، غير المزعجة، كانت هي الأكثر فاعلية في جعل المستيقظين في حالة انتباه وجاهزية جسدية وذهنية عامة، من صوت المنبه التقليدي، كما ارتبطت النغمات الرقيقة بحالة نفسية أفضل عند الاستيقاظ.

تعتبر هذه النتيجة مفاجئة بالنسبة للكثيرين، فالاعتقاد السائد هو أن الصوت الحازم للمنبه كفيل بأن يخرج الإنسان من النوم وحالة الجمود التابعة له إلى حالة من الانتباه التام، بينما قد لا يقتنع البعض بأن الأصوات الهادئة هي فعليا الأكثر قدرة على جعل النائم أكثر قدرة على التحرك والتركيز بعد الاستيقاظ مباشرة.

وقال رئيس الفريق البحثي، إن موضوع ارتباط الأصوات والنغمات بدرجة انتباه الإنسان بعد الاستيقاظ مازال يحتاج إلى الكثير من البحث، بخاصة أن هناك الكثير من الأشخاص العاملين في وظائف حيوية وطارئة، مثل رجال الأمن والمطافئ، سيستفيدون كثيرا من نتيجة مثل هذه الأبحاث، لما تتطلبه وظائفهم من جاهزية جسدية وذهنية فور الاستيقاظ.

وأضاف رئيس الفريق أن عدم الاستيقاظ بطريقة ملائمة يؤدي إلى تدهور أداء الإنسان البدني والذهني لمدة ساعات بعد الاستيقاظ، وهو ما يؤثر أيضا على الأداء وظيفي، حيث يمكن أن يشهد أداء العامل تدهورا يستمر لمدة أربعة ساعات أو أكثر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك