تستمع الآن

علماء يكتشفون فيروسا غامضا ويطلقون عليه اسم «يارا»

الثلاثاء - ١١ فبراير ٢٠٢٠

أعلنت مجموعة من الباحثين عن اكتشاف العلماء فى البرازيل لفيروس غامض جيناته غير معروفة، ولم يتم توثيقها من قبل الأبحاث الفيروسية.

وبحسب وكالات الأنباء، فإن الفيروس أطلق عليه اسم “يارا”، نسبة إلى شخصية “يارا ملكة الماء” في الأساطير البرازيلية، وهى بحيرة اصطناعية في مدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية.

ويقول العلماء إن الفيروس لايمثل أي خطر، لكنه يبقى إلى الآن غامضا وغير معروف، وهو يشبه حورية الماء في الأسطورة.

وأضاف العلماء أن فيروس “يارا” يشكل “سلالة جديدة من فيروس الأميبا ذي الأصل المحير”، الذي سبق اكتشافه من قبل أخصائي في علم الفيروسات بجامعة “إيكس مارسيليا” في فرنسا.

ويعتبر فيروس يارا فريدا من نوعه لاعتبار أن جيناته غير معروفة نهائيا، ووجد فريق الباحثين أن أكثر من 90% من جينات يارا لم يسبق توثيقها من قبل، وأن الأبحاث ما تزال جارية بشأن هذا الفيروس المستجد، لمعرفة مصدره ومخاطره.

يأتى ذلك بعد ساعات من إعلان بكين رسميا اليوم أن فيروس كورونا المستجد أودى حتى الآن بحياة أكثر من ألف شخص في الصين، وقالت السلطات فى ووهان التي ظهر الفيروس للمرة الأولى في عاصمتها أواخر ديسمبر، في تحديثها اليومي لحصيلة الوفيات والإصابات: إن الوباء حصد خلال الساعات الـ24 الماضية أرواح 103 أشخاص، وأصيب به 2500 شخص.
أما خارج الصين فسُجلت حتى اليوم حالتا وفاة فقط بالفيروس، إحداهما في هونغ كونغ والأخرى في الفليبين.

وبهذا تصبح حصيلة الوفيات الناجمة عن الوباء أكبر بكثير من التى حصدها وباء المرض الشهير سارس.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك