تستمع الآن

رشوان توفيق يحكي كواليس «لن أعيش في جلباب أبي» وسر مشاجرة أحمد زكي ومحيي إسماعيل

الأربعاء - ١٢ فبراير ٢٠٢٠

حكى الفنان الكبير رشوان توفيق كواليس وتفاصيل عن حياته الشخصية وأعماله التلفزيونية خلال حواره مع برنامج «من مصر» على قناة CBC.

وتحدث الفنان القدير عن علاقته بزوجته الراحلة، وبداية ارتباطهما ببعض، حيث قال: «أتجوزتها وهي 17 سنة، وأنا كنت طالب في كلية حقوق وفي معهد تمثيل وما كانش في بالي إني أتجوز، كنا بنعمل مسرحية في كلية حقوق، وجت مع إحدى جاراتنا لمشاهدة المسرحية، وشوفتها مرة أخرى في الأسانسير»، وتابع: «أدتني عمرها، مريت بأزمات كانت هي اللي شايلة عني».

وقال الفنان رشوان توفيق إنه كان مرشحًا لأداء دور البطولة أمام الفنانة فاتن حمامة في فيلم «الباب المفتوح» حيث كان بين ثلاثة مرشحين للدور قبل أن يُسند لـ صالح سليم، ودارت الأيام وتعاون مع فاتن حمامة في فيلم «أريد حلًا».

وسرد تفاصيل مشاجرات الفنانين أحمد زكي ومحيي إسماعيل بسبب تقمصهما لأدوارهما في أحد الأعمال، قائلًا: «أول مرة أشتغل مع أحمد زكي في مسلسل عملناه في اليونان، وكان معانا محيي إسماعيل وعفاف شعيب، وأنا وقعت بين اتنين ممثلين عندهم حكاية التقمص أحمد زكي ومحيي إسماعيل وهم في المسلسل بيكرهوا بعض، الاتنين جننوني، بيتخانقوا مع بعض حتى بره التصوير، وكنتا أجيب لهم من الصيدلية مهديء للأعصاب علشان ما يتخانقوش، وبعد ما خلصت دوري ومشيت، اتخانقوا مع بعض، والجميل بقى إن بعد ما جيت بشهر روحت مسرح الزمالك لقيتهم حاضنين بعض».

كما تطرق لواحدة من كواليس المسلسل الشهير «لن أعيش في جلباب أبي»، وهو مشهد إصابة الوزير بالأزمة القلبية، موضحًا: «رباب حسين كانت مساعدة للمخرج أحمد توفيق هي اللي أخرجت ديكور منزل الوزير، والكاتب مصطفى محرم كان كاتب إن الوزير بيقع على باب البيت، لكن رباب حسين هي اللي عملت إنه بيقع وبيتطوح وبيدور على هوا وسابت مصور واحد اللي لف مع الوزير وهو بيدور على هوا قبل ما يقع».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك