تستمع الآن

تعرّف على مترجمة مُخرج Parasite.. اعتلت مسارح الجوائز الكبرى في 2020 أكثر من معظم النجوم

الإثنين - ١٠ فبراير ٢٠٢٠

أفضل: صورة، فيلم أجنبي، إخراج، سيناريو، كانت تلك الجوائز الأربعة التي حصدها فيلم «Parasite – طفيلي» في حفل جوائز الأوسكار فجر اليوم، وحصد من خلالها نصيب الأسد في الحفل، ليستمر في جمع الجوائز بعد الجولدن جلوب والبافتا، لهذا العام.

لكن ربما إذا ابتكرنا جائزة لأفضل مترجمة في حفل للجوائز فستحصل عليها بالتأكيد شارون تشوي، أو كما عُرفت خلال الشهور الماضية بـ«مترجمة مخرج Parasite»، حيث أثنى الجمهور ووسائل الإعلام على أدائها المصاحب لمخرج الفيلم بونج جون هو، الذي يتحدث الكورية، لذا تلازمه «شارون» خلال العشرات من جلسات الحديث على هامش الأحداث الفنية التي جابها الفيلم مؤخرًا واللقاءات الصحفية والتلفزيونية، والأهم من ذلك لحظات استلام الجوائز التي نالها الفيلم، لتفوز شارون تشوي بجائزة افتراضية يمكن ابتكارها أيضًا وهي «أكثر شخصية غير فائزة تعتلي مسارح الجوائز العالمية في عام واحد»، وربما أكثر من معظم الفنانين والصناع.

واعتلت شارون تشوي مسارح الجوائز الكبرى مع صناع الفيلم نحو 7 مرات خلال العام الحالي، بداية مع حفل «جولدن جلوب» مطلع يناير، حيث فاز الفيلم بجائزة أفضل فيلم أجنبي، كما حصد في حفل جوائز «البافتا» جائزتي أفضل فيلم أجنبي وأفضل سيناريو أصلي، إلى جانب الأربعة جوائز في أوسكار.

لكن ما لا يعرفه الكثيرون أن «شارون» هي صانعة أفلام أيضًا وليست مجرد مترجمة عن الكورية، حيث قال المخرج بونج جون هو إنها تعمل من فترة على سيناريو لفيلم قصير، وإنه «لديه فضول ليراه»، كما أن لديها طموح لتكون مخرجة أفلام.

من المؤكد أن شارون تشوي حازت على الكثير من الأضواء قبل بداية مسيرتها كصانعة أفلام، لكنها تقول إنها لم تكن مرتاحة تحت الأضواء وأنها شعرت بالقلق الشديد والحرج، لكنها أوضحت أنها معجبة للغاية بالفيلم (طفيلي) وبصنّاعه كلهم، لذلك كان الأمر عظيمًا بنفس القدر.

«Parasite – طفيلي» هو فيلم كوميديا سوداء كوري جنوبي من إنتاج عام 2019، من إخراج بونج جون هو، وبطولة كل سونج كانج هو، لي سون كيون، تشو يو جونج، وآخرين، ويتحدث الفيلم عن الفوارق الاجتماعية في كوريا الجنوبية من خلال معالجة ظروف أسرتين، الأولى غنية والثانية فقيرة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك