تستمع الآن

«القرار».. إحصائيات تؤكد: 40 مليون مصري يستخدمون السوشيال ميديا 7 ساعات يوميًا

الخميس - ٢٠ فبراير ٢٠٢٠

طرح الكاتب عصام يوسف، سؤالًا في حلقة اليوم من برنامج «القرار» على «نجوم إف.إم»، وهو هل تختار العيش على مواقع التواصل الاجتماعي أم الحياة الواقعية.

وأوضح «يوسف» خلال الحلقة أن 40 مليون مصري يستخدمون السوشيال ميديا يوميًا بحسب دراسات، وأوضح الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في تقريرعام 2019 أن نسبة 97% من هؤلاء المستخدمين من الشباب بين سن 18-29 سنة 43% من الفتيات، و57% من الذكور، موضحًا أن متوسط الوقت الذي يقضونه على السوشيال ميديا 7 ساعات يوميًا.

وأضاف أن لهذا ظهرت متلازمة «فومو» وهي خوف هؤلاء الأشخاص من أن يفوتهم أي شيء عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خبر أو صورة او «ترند»، وأصبحوا مهووسين بهذا العالم.

وأشار إلى نتائج هذا الهوس الذي سبّب تقمص المستخدمين لشخصيات وحيوات غير حيواتهم الواقعية وعدد كبير منهم تحول الأمر معه إلى مرض نفسي ويخضع بعضهم للعلاج.

أمر آخر وهو الانعزال عن العالم، حيث يتابع هؤلاء الأخبار ويتحدثون مع الأصدقاء من خلف شاشة داخل غرفة نومهم التي يمكن ان يظلوا داخلها طوال 24 ساعة ولا يخرجون.

وتطرق عصام يوسف إلى حالة فقدان القدرة على التواصل التي تنتج عن الاستغراق في عالم السوشيال ميديا، إضافة إلى عدم الرضا الذي يزيد لدى المستخدمين بعدما يرون غيرهم يحظى بامتيازات مادية أو حياتية أو مجتمعية ليست لديهم.

وأشار عصام يوسف، إلى أن هناك 11 مستخدمًا جديدًا ينضمون إلى السوشيال ميديا كل ثانية، على مستوى العالم.

وأضاف: “السوشيال ميديا بدأت في السيطرة على العالم، وهناك بعض البلدان التي قررت غلق السوشيال ميديا نهائيًا مثل كوريا الشمالية وباكستان والصين”.

وتطرق إلى تجربته الشخصية مع السوشيال ميديا، قائلا: “السوشيال ساعدتني في حياتي المهنية من خلال كتابي ربع جرام، كما أنها ساعدتني في زيادة شهرتي حيث إنني بدأت التواجد على السوشيال ميديا منذ 2007”.

وأكمل: “أنا هرجع اختفي تاني من السوشيال ميديا، ومحتاج أغيد ترتيب أوراقي وعندي شغل محتاج وقت لإنجازه”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك