تستمع الآن

أيمن بهجت قمر يعلن اعتزاله تأليف الأغاني نهائيا والتركيز في السينما والدراما

الأحد - ١٦ فبراير ٢٠٢٠

أعلن الشاعر والسيناريست أيمن بهجت قمر اعتزال تأليف الأغانى، بعد نزول آخر أغنياته التي تحمل اسم “مهرجان”، التى غناها الهضبة عمرو دياب فى ألبومه الجديد “سهران”، والاتجاه إلى كتابة أفلام أو مسرحيات ومسلسلات، وأما عن الموسيقى فسيشارك من خلالها بالإنتاج فقط.

وكتب أيمن عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك”: “بقالى فترة مش صغيرة بفكر جديا في اللي هقوله دلوقتي أنا قررت إن أغنية مهرجان هي آخر أغنية أنا هكتبها وخلاص هعتزل تأليف الأغاني.. هكتب أفلام مسرح مسلسلات لكن خلاص هبعد عن مجال الموسيقى هنتج بس”.

وتابع: “أنا بقالى 28 سنة بكتب أغاني وطول الوقت في توتر وضغوط، عاصرت أجيال كتير من 1992 لحد دلوقتي، وخلاص قررت أرتاح من السباق ده، أنا آسف مش هرد على أى زميل يتصل بيا عشان محدش يأثر عليا”.

من جانبه، علق الفنان عمرو دياب على قرار الشاعر والسيناريست أيمن بهجت قمر، قائلا إنه تعرف على «قمر» منذ عام 1998 عبر أغنية «ولسة بتحبه يا قلبي»، مؤكدًا أن أيمن من أفضل الشعراء المتواجدين والمؤثر الأول خلال الـ20 عامًا الماضية، وفقًا لتعبيره.

ونفى أن يكون قرار الاعتزال حقيقيًا، أو تعرض «قمر» لمشكلة دفعته لهذا القرار، متابعًا: «شاعر مش سهل، رجل ناجح في المجال بتاعنا ومن أهم الشعراء، والكلمة اللي بتتقال بترن في ودن الناس طول عمرها».

وفى جانب آخر، فجر الهضبة عمرو دياب مفأجاة فى ألبومه الجديد سهران، حيث تعاون لأول مرة مع ابنته جانا فى تلحين وغناء أغنية بعنوان “جميلة”، وقدمت مقطع باللغة الإنجليزية بها، وهى من كلمات شادى نور وألحان بلال سرور وجانا عمرو دياب.

وتعاون عمرو دياب فى الألبوم مع الشعراء تامر حسين وخالد تاج الدين وأيمن بهجت قمر وأحمد المالكي وتركي آل الشيخ، ومن الملحنين عمرو مصطفى ومحمد يحيى وشريف بدر وعزيز الشافعى.

وشهدت الأيام الماضية ترويج عمرو دياب للألبوم بعدما طرح برومو أكثر من أغنية منهم “عم الطيب” و”يا روقانك” و”هيعيش يفتكرنى”، وذلك بعدما كشف عن البوستر الرسمى للألبوم الذى يتضمن 14 أغنية، وذلك بعدما طرح الهضبة فى على مدار الصيف الماضى 6 أغانٍ بشكل منفرد، وهم “أول يوم فى البعد”، “يوم تلات”، “قدام مرايتها”، “بحبه”، “أنا غير” و”يحيرك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك