تستمع الآن

وفاة كاميليا المراكشي داخل السجن بسبب تدهور حالتها الصحية

الأربعاء - ٢٩ يناير ٢٠٢٠

توفت عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي االتى كانت معروفة باسم كاميليا اللعبي داخل السجن كما تم طرح الكثير من الأسئلة حول قيام مندوبة السجن بالتوضيح عن سبب وفاتها.

وصرحت بعض من المصادر التى كانت مقربة من عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي للإعلام بأنها لم يكن لديها أي معاناة مع أي مرض ولكن سبب وفاتها هو حالتها النفسية التي تأثرت بشكل كبير جدا بسبب سجنها.

أهم تفاصيل وفاة كاميليا المراكشي داخل السجن بسبب تدهور حالتها الصحية:

وقامت بعض من وسائل الإعلام المغربية بالتصريح بشأن وفاة عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي وكان السبب هو الإهمال الطبي من إدارة سجن بوركايز بفاس والتى كانت محتجزة فيه على ذمة التحقيق، حيث أنه تدهورت حالتها الصحية وذلك بسبب عدم حقنها بحقنة الأنسولين فى الميعاد المثالي لحالتهاوتخلفها عن الميعاد بسبب مرضها المزمن بداء السكري مما أدي ذلك لوفاتها.

كما صرحت مندوبة السجن من خلال نشر بيان حول وفاتة عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي وقالت أنهبعد إيداعها المؤسسة فقال السجينة للطاقم الطبي بأنه سبق لها أن كانت نزيلة في أحدي المستشفيات بسبب مشاكل في الكلى وأكدت بأنها لا تعاني من أي أمراض مزمنة ولا تقوم بأخذ أي علاج أخر وتبين فى الفحص الطبي بشكل مبدئي حول سبب الوفاة بأنه لا يوجد أي إصابات أو كدمات على جسدها.

ومن ناحية أخري منذ أيام ظهرت على عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي حالة من الاضطراب في الوعي وتم نقلها فورا إلى مستشفى الغساني بفاس وتم وضعها تحت المراقبة الطبية حتي توفت بعد ذلك.

ولم يتم إصدار أي بلاغ بشكل رسمي حول سبب أو ظروف اعتقال عارضة الأزياء المغربية كاميليا المراكشي ولكن بعض من المواقع تحدثت عن سبب اعتقالها حيث أنها كانت فى سيارتهابرفقة صديقها الذي ينتمي لإحدى العائلات المعروفة عند نقطة حاجز للشرطة بمدخل مدينة فاس وتم اتهامهما بالزنى وتعاطي المخدرات ومن ثم تم إلقاء القبض عليها وكانت رهن التحقيقات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك