تستمع الآن

مطعم أمريكي يفرض غرامة على «الأسئلة الغبية»

الخميس - ١٦ يناير ٢٠٢٠

سياسة غريبة فرضها أحد المطاعم الأمريكية في مدينة دنفر، من خلال فرض رسوم إضافية على الزبائن الذين يسألون أسئلة “غبية”، حيث سيتم إضافة غرامة على الفاتورة تحت بند “أسئلة غبية” بقيمة 38 سنتًا أمريكيًا.

واتخذت إدارة المطعم، هذا القرار بعد مواجهة العاملين بالعديد من الأسئلة الغريبة من الزبائن، حيث قررت إدارة Tom’s Diner بولاية كولورادو الفرض رسوما على عملائه بهذه القيمة.

وتهدف هذه السياسة الغريبة والفريدة من نوعها، إلى جعل الزبائن يفكرون قبل طرح أسئلة سخيفة على العاملين، بينما في الوقت نفسه هي طريقة لجعل الزبائن يضحكون وسط ضغوطات الحياة.

وقام تومس داينر، صاحب المطعم باتخاذ هذا القرار لأول مرة منذ افتتاح المطعم عام 1999، كوسيلة لبث بعض المرح خلال العمل، وأدرج تكلفة منفصلة بـ 38 سنتا مقابل “سؤال واحد غبي” في قائمة الطعام.

فيما قالت إحدى العاملات في المطعم: “هي سياسة مضحكة تهدف فقط إلى جعل العملاء يبتسمون، ولدينا الكثير من الأشياء الحمقاء مثل هذه في قائمة طعامنا ولكننا لا نضعها على الفاتورة، إلا إذا طلب العميل ذلك”.

وانتشرت صورة نشرها أحد عملاء المطعم عبر الإنترنت حيث أظهرت غرامة قدرها 38 سنتًا، حيث جذبت مئات التعليقات والمشاهدات، لدرجة أن بعضهم علقوا مازحين بأنهم سيكونوا أغنياء في حالة تلقيهم رسوما أو غرامات على الاستمتاع للأسئلة الغبية والسخيفة أو الإجابة عليها.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك