تستمع الآن

لأول مرة.. بيع مستنسخات أثرية من وزارة الآثار في الأسواق الحرة للمطارات المصرية

الثلاثاء - ٢١ يناير ٢٠٢٠

إذا كنت مسافرًا أو مارًا بمطار القاهرة الدولي وفوجئت ببعض النسخ الأثرية التي يتم بيعها فلا تظن أنه أمر غير شرعي أو أنه تم ضبطها مع أحد المهربين، لأن تلك القطع ما هي إلا مستنسخات أثرية مخصصة للبيع.

وزارة الآثار تعاقدت مؤخرًا مع وزارة الطيران لعرض تلك المستنسخات الأثرية بالسوق الحرة للمطارات لغرض البيع.

وقال الدكتور عمرو الطيبي، المدير التنفيذي لوحدة إنتاج النماذج الأثرية بوزارة الآثار، إنه سيتم خلال الـ10 أيام المقبلة تسليم أول دفعة من المستنسخات الأثرية، التي ستعرض في السوق الحرة بمطار القاهرة، وذلك بناءً على برتوكول تعاون بين وزارتي الآثار والطيران، لتخصيص مكان داخل الأسواق الحرة بعدة مطارات لعرض وبيع المستنسخات الأثرية.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها عرض قطع من المستنسخات الأثرية من قبل وزارة الآثار في مطار القاهرة حاليًا، حيث أوضح مدير وحدة إنتاج النماذج الأثرية أنه سيتم عرض تلك القطع بعدد من المطارات منها شرم الشيخ والأقصر وأسوان، حيث كانت وزارة الطيران تتعاقد مع تجار لعرض النماذج الأثرية.

وأشار المدير التنفيذي لوحدة إنتاج النماذج الأثرية بوزارة الآثار إلى أن النماذج الأثرية التى يتم تنفيذها من قبل وحدة النماذج بالطبع أكثر جودة وتوثيق من القطع التى يتم تصميمها من قبل التجار، حيث يوجد بالوحدة التابعة لوزارة الآثار عدد من المتخصصين على أعلى مستوى من الحرفية لتصنيع المستنسخات الأثرية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك