تستمع الآن

جينيفر لوبيز: عُرض علي العمل كراقصة تعرّي في بداياتي

الأحد - ٠٥ يناير ٢٠٢٠

كشفت الفنانة العالمية جينيفر لوبيز عن تفاصيل جديدة حول بداياتها العملية قبل دخول مجال التمثيل والغناء.

وقالت المغنية والممثلة العالمية إنه كانت هناك مرحلة في حياتها عُرض عليها دخول مجال رقص التعري.

وأوضحت في حديثها لمجلة «بيبول» إنها كانت مفلسة لدرجة كانت تأكل البيتزا كل يوم، وعرض عليها بعض أصدقائها الذين يعملون كراقصين أيضًا، العمل في نوادي التعري، حيث يمكنها جني آلاف الدولارات، مؤكدين لها: «لن تضطري الكشف عن نصفك العلوي».

لكن «لوبيز» أكدت أنها رفضت ولم تفعل هذ الأمر، والآن بعد تلك السنين والمشوار الفني، هي مرشحة لجائزتين «جولدن جلوب» الأولى عن فيلم 1998 «Selena»، وفيلم 2019 «Hustlers»  من نوع الدراما والكوميديا السوداء والذي أدّت فيه شخصية راقصة تعري أيضًا والتي تقوم بسرقة آلاف الدولارات من زبائنها العاملين بمجال البورصة والمال.

وأكدت جينيفر لوبيز أنها كانت قلقة من تأدية دور كهذا لأنها لم يسبق لها أن قدمت شخصية بتلك السوداوية أو التعقيد، مؤكدة أن شخصيتها في الفيلم «رومانا» تشبه كثيرًا تلك الصديقة التي تبدو متحمسة طوال الوقت لكنها تُدخلك في المشكلات، رغم أنك تفتقدها إذا غابت.

جينيفر لوبيز التي وصفت مسيرتها بـ«الكبيرة» تستعد للإعلان عن جوائز جولدن جلوب، الاثنين، بعد ترشيحها عن فيلمها «Hustlers».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك