تستمع الآن

تعرف على 5 مزايا لهواتف الأندرويد غير موجودة في نظام «IOS»

الخميس - ٢٣ يناير ٢٠٢٠

يحرص عشاق الهواتف الذكية على المفاضلة باستمرار بين ميزات أجهزة آيفون وأندرويد، فرغم تشابه الأجهزة الحديثة في معظم الخصائص، إلا أن ثمة نقاط اختلاف كثيرة بينها.

واستعرضت “البوابة العربية للأخبار التقنية” 5 نقاط قوة في الهواتف العاملة بنظام أندرويد لا تتمتع بها هواتف آيفون بنظام التشغيل iOS:

1- جوجل لا تلوي ذراعك:

خيار تعيين Gmail كتطبيق البريد الإلكتروني الافتراضي على هواتف آيفون هو شيء يطلبه مستخدمو نظام التشغيل iOS من آبل لسنوات، وبالرغم من أن آبل أضافت خيار حذف تطبيقاتها الخاصة من النظام فإنه لا يزال يتعذر عليك تعيين تطبيق افتراضي للبريد الإلكتروني، أو لأي فئة أخرى من التطبيقات.

كما يتيح نظام أندرويد تعيين فايرفوكس، أو أوبرا كمتصفح ويب افتراضي بدلاً من كروم، أو تعيين تطبيق الرسائل من جوجل كتطبيق الرسائل النصية المفضل لديك للاستفادة من ميزة الدردشة RCS التي أصدرتها جوجل مؤخرًا والتي تعتبر مثيلًا لتطبيق iMessage من آبل.

2- مساعد جوجل يهزم سيري:

لدى مستخدمي هواتف آيفون المساعد الصوتي (سيري)، ولكن أندرويد يوفر (Google Assistant) الأكثر تطوراً من سيري لعدة أسباب أهمها أنه يستخدم قاعدة بيانات جوجل الرائعة.

يستطيع مساعد جوجل فهم الطلبات الشائعة، ويوفر استجابات عالية الجودة مأخوذة من قاعدة بيانات بحث جوجل، وهي أداة لا يستطيع المساعد سيري الوصول إليها. كما يتكامل مع العديد من تطبيقات الهاتف لإخبارك بموعد المغادرة لحضور اجتماعك القادم وتحذيرك من ازدحام المرور في طريقك.

وإذا كان لديك أي مكبرات صوت ذكية في المنزل مثل: Google Home أو Nest أو غيرها من الأجهزة المتوافقة، فيمكنك أيضًا استخدام المساعد على هاتفك للتحكم في الأجهزة الذكية الموجودة في منزلك مثل: المصابيح أو مخارج الطاقة، أو منظم الحرارة عن بُعد.

3- ميزة استخدام تطبيقين في وقت واحد:

على الرغم من أن نظام iPadOS 13 – الذي أطلقته آبل خلال عام 2019 لحواسيب آيباد اللوحية – يدعم استخدام تطبيقات متعددة في الوقت نفسه، إلا أن نظام iOS 13 لهواتف آيفون مازال يفتقد هذه الميزة.

في حين أن مستخدمي أندرويد لديهم تطبيقات تقسيم الشاشة منذ عام 2016 مع إصدار أندرويد نوجا ويعد استخدام تطبيقين معًا مفيدًا إذا كنت تحاول البحث عن جهة اتصال لإرسالها إلى شخص ما عبر تطبيق آخر، أو إذا كنت بحاجة إلى الرجوع إلى معلومات عند إنشاء بريد إلكتروني.

ليس من الواضح لماذا لم تقم آبل حتى الآن بإضافة هذه الميزة إلى آيفون، ولكن ربما يكون لذلك علاقة بحجم النوافذ على شاشة آيفون مقارنةً بجهاز آيباد الأكبر.

4- سهولة تخصيص الشاشة الرئيسية:

تعتمد آبل على وضع جميع التطبيقات المثبتة في تخطيط شبكي في عدة صفحات على الشاشة الرئيسية، ولكن معظم أجهزة أندرويد تتبع أسلوبًا ذا شقين من خلال توفير الشاشة الرئيسية ودرج التطبيقات، كما لا تتبع الشاشة الرئيسية تخطيط الشبكة ما يتيح لك وضع التطبيقات في أي مكان تريد. ولكن كلا النظامين يتيحان لك إنشاء مجلدات تحتوي على مجموعات من التطبيقات.

تتمثل فائدة نهج نظام أندرويد في أنه يمكنك تخصيص الشاشة الرئيسية من خلال ترتيب رموز التطبيقات في أي نمط من اختيارك، كما يدعم عناصر واجهة المستخدم بأحجام مختلفة.

بينما في الوقت الحالي تعتبر طريقة العرض Apple Today هي المكان الوحيد الذي يمكنك فيه الوصول إلى التطبيقات بسرعة.

5- وضع (صورة في صورة) PIP:

حصل أندرويد على ميزة (وضع صورة في صورة) PIP على مستوى النظام بما فيها تطبيقات الفيديو منذ إصدار أندرويد أوريو في عام 2017.

يمكنك في نظام أندرويد استخدام وضع (صورة في صورة) لمكالمات الفيديو مع التطبيقات المدعومة، والبدء في مشاهدة مقطع فيديو على يوتيوب ثم ترك الفيديو يعمل في زاوية من الشاشة والتوجه إلى تصفح تطبيقات التواصل الاجتماعي، أو الرد على الرسائل النصية أو قراءة بريد إلكتروني أثناء استمرار تشغيل مقاطع الفيديو. في حين لا تدعم هواتف آيفون هذا الوضع حتى الآن.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك