تستمع الآن

الجمعة.. مصر على موعد مع باكورة الكسوف والخسوف في 2020

الأربعاء - ٠٨ يناير ٢٠٢٠

تشهد الكرة الأرضية الجمعة المقبلة، أول ظواهر الخسوف القمرى بعام 2020، وهو خسوف شبه ظلى للقمر، يتفق وسطه مع توقيت بدر شهر جمادى الأولى لعام 1441 هجريا، حيث يغطى ظل الأرض 90% من سطح القمر، وهذا الخسوف لا يمكن رؤيته بالعين المجردة ويمكن رؤيته من خلال التليسكوبات فى المناطق التى يظهر فيها القمر عند حدوث الخسوف ومنها “قارة أورويا – قارة أسيا – معظم قارة أستراليا – قارة أفريقيا – شمال غرب أمريكا الشمالية – شرق أمريكا الجنوبية – غرب المحيط الباسفيكى – المحيط الأطلسى – المحيط الهندى – القارة القطبية الشمالية”.

وأشار مرصد حلوان عبر صفحته على فيسبوك، إلى أن الخسوف سوف يستغرق فى جميع مراحله منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها 4 ساعات و5 دقائق تقريبا، ويمكن رؤيته فى مصر، وكذلك فى المنطقة العربية، وتكون بداية الخسوف فى الساعة السابعة وثمانى دقائق تقريباً، وينتهى الساعة الحادية عشر وأثنتى عشرة دقيقة تقريباً، أما ذروته التى يحجب فيها ظل الأرض90 % تقريباً من منطقة شبه الظل، فيتفق توقيته مع توقيت بدر شهر جمادى الأولى لعام 1441هـ فى الساعة التاسعة وعشردقائق تقريباً بتوقيت القاهرة المحلى، وفقا للخبر الذي قراءه مروان قدري ويارا الجندي، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “كلام في الزحمة”.

يذكر أن ظاهرة الخسوف القمرى تفيد فى التأكد من بدايات الأشهر القمرية (الهجرية) إذ يحدث الخسوف القمرى فى وضع التقابل أى فى منتصف الشهر القمرى عندما يكون القمر بدراً ويكون تواجده عند إحدى العقدتين الصاعدة أوالهابطة الناتجة عن تقاطع مستوى مدار القمر مع مستوى مدارالشمس (البروج)، أو قريبا منها، حيث تقع الأرض فى هذه الحالة بين الشمس والقمر، على خط الإقتران، وهو الخط الواصل بين مركزى الأرض والشمس أوقريبا منه.

ويشهد عام 2020 عدد الخسوفات والكسوفات التى يترقبها هواة الفلك وعلمائه، ويصل عددها لحوالى 4 خسوفات قمرية وكسوفان للشمس، فيما يشهد القرن الواحد والعشرين (بين عامى 2001-2100) 230 خسوفًا قمريًا منهم 85 خسوفًا كاملً و 58 خسوفًا جزئيًا و 87 خسوفًا شبه ظل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك