تستمع الآن

الأمم المتحدة: 392 ألف طفل يولدون في اليوم الأول من 2020

الأربعاء - ٠١ يناير ٢٠٢٠

يبدو أن مواليد الأول من يناير ليسوا في معظمهم ضمن مخطط الآباء المُسبق لتسجيل أبنائهم في يوم مميز، لكن نحو 400 ألف منهم جاءت بهم الأقدار في أول أيام 2020 بحسب الأمم المتحدة.

وأعلنت المنظمة العالمية للأمم المتحدة عبر موقعها الرسمي أن أكثر من 392 ألف طفل سيولدون حول العالم في اليوم الأول من يناير 2020 معظمهم سيولدون في الهند ثم الصين ونيجيريا وباكستان وإندونيسيا.

وتقول مديرة منظمة الأمم المتحدة للطفولة هنريتا فور إن بداية عام جديد وعقد جديد تشكل فرصة للتفكير في آمالنا وتطلعاتنا، ليس فقط من أجل مستقبلنا بل أيضا من أجل مستقبل أولئك الذين سيجيئون بعدنا.

ومن المتوقع أن يولد أول طفل في عام 2020 في فيجي، وآخر طفل في الولايات المتحدة. وعالميا، فمن المتوقع أن يولد نصف الأطفال في ثماني دول هي: الهند 67385 طفل، وفي الصين 46299 طفل، وفي نيجيريا 26039 طفل، وفي باكستان  16787 طفل، وإندونيسيا 13020 طفل، الولايات المتحدة 10452 طفل، جمهورية الكونغو الديمقراطية 10247 طفل، وفي إثيوبيا 8493 طفل.

وبحسب اليونيسف، فإنه خلال العقود الثلاثة الماضية، شهد العالم تقدما ملحوظا في بقاء الأطفال على قيد الحياة، وهو ما ساهم في خفض عدد الوفيات بين الأطفال قبل بلوغهم سن الخامسة بأكثر من النصف. ولكن في المقابل كان التقدم بطيئا في خفض عدد الوفيات من المواليد الجدد. وتشير الأرقام إلى أن المواليد الذين ماتوا في شهرهم الأول شكلوا 47% من نسبة الوفيات ككل في صفوف الأطفال ممن هم دون سن الخامسة في عام 2018، في حين كانت النسبة 40% عام 1990.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك