تستمع الآن

احذر.. بخار المياه خلال الاستحمام قد يؤدي إلى الموت

الأحد - ١٩ يناير ٢٠٢٠

حذر الدكتور وجدي أمين رئيس جهاز الأمراض الصدرية بوزارة الصحة، من بخار المياه خلال الاستحمام مع غلق النوافذ أو الأبواب ومنع تجدد الهواء.

وأشار وجدي أمين، إلى أن الاستحمام في وجود بخار والبقاء داخل هذا البخار لمدة طويلة هو أمر غير إيجابي ويسبب مشاكل صحية قد تؤدي للوفاة، وفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري ويارا الجندي، يوم الأحد، عبر برنامج “كلام في الزحمة”، على نجوم إف إم.

وكشف عن سبب الوفاة التي قد يتعرض لها البعض وذلك في تصريحان للإعلامي تامر أمين في برنامجه على “النهار”، قائلا:

1-مياه الاستحمام تؤدي إلى تبخر المواد الكيميائية في الماء، حيث يتفاعل غاز الكلور مع الأمونيا.

2- مع تراكم البخار الناتج عن المياه الساخنة خاصة من يستخدم سخانات الغاز، ينتج عن هذا البخار غاز أول أكسيد الكربون المضر للجهاز التنفسي.

3- غاز أول أكسيد الكربون يرتبط بالهيموجلوبين في الدم وهو أضعاف ارتباط الجسم بالأكسجين الذي يفيد الجسم والعمليات الحرارية ومن ثم يحل الغاز محل الأكسجين.

4-البخار يسبب تورم الأغشية المخاطية بالأنف نتيجة استنشاقه ما يؤدي لضيق الشعب الهوائية.

5- مع ازدياد البخار تقل نسبة الأكسجين في المخ، ما يؤدي إلى حدوث التشنجات وانقباض عضلات الجهاز التنفسي.

6- يحدث التسمم على درجات مع تفتح الأوعية الدموية نتيجة البخار حيث تترواح شدته من خفيف إلى شديد جدا على حسب مدة البقاء في البخار.

7- مع زيادة أول أكسيد الكربون تصل الحالات إلى أمر خطر، خاصة مع حدوث فشل وظائف التنفس والإصابة بالإغماء ومن ثم الوفاة.

8- لا بد من فتح نافذة من أجل تجديد الهواء وإخراج البخار.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك