تستمع الآن

رسميًا.. المحكمة الرياضية تؤيد عقوبة حرمان مصر من المنافسة برفع الأثقال في أولمبياد طوكيو 2020

الأربعاء - ٠٤ ديسمبر ٢٠١٩

أعلنت المحكمة الرياضة الدولية تأييدها قرار الاتحاد الدولي لرفع الأثقال بإيقاف الاتحاد المصري للعبة ذاتها لمدة عامين، وبالتالي حرمان لاعبو رفع الأثقال المصريين من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة طوكيو 2020.

وكان الاتحاد الدولي لرفع الأثقال أصدر قرارا في عام 2016 بإيقاف الاتحاد المصري لمدة عامين بسبب ثبوت تعاطي 4 لاعبين للمنشطات في بطولة إفريقيا لرفع الأثقال للناشئين.

وبسبب الإيقاف لم يشارك منتخب مصر في بطولة العالم لرفع الأثقال عام 2017.

وثبت مرة أخرى تعاطي بعض الرباعين المصريين للمنشطات خلال دورة الألعاب الإفريقية التي أقيمت قبل عدة شهور في المغرب ومن بينهم سارة سمير الحاصلة على برونزية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وتقدمت اللجنة الأولمبية المصرية بطعن لمحكمة التحكيم الرياضية (كاس) ضد القرار بسبب أن واقعة تعاطي الناشئين للمنشطات كانت عام 2016 وإذا تم تنفيذ القرار على الاتحاد المصري وقتها لكان انتهى الإيقاف في الوقت الحالي.

ومن ثم يحق لمنتخب رفع الأثقال المصري المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020.

وحضر جلسة الاستماع هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصري والتي أقيمت أمس الثلاثاء الموافق 3 ديسمبر 2019.

ليخرج القرار من لجنة التحكيم الرياضية الدولية اليوم بتأكيد قرار الاتحاد الدولي لرفع الأثقال بإيقاف الاتحاد المصري لمدة عامين.

وحقق لاعب رفع الأثقال المصريين ميداليتين من أصل 3 برونزيات لمصر بالكامل في أولمبياد ريو دي جانيرو السابقة في عام 2016 للثنائي سارة سمير ومحمد إيهاب.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك