تستمع الآن

براءة رانيا يوسف ووفاء عامر من تهمة التشهير بالمخرج خالد يوسف

الأحد - ٠١ ديسمبر ٢٠١٩

أصدرت محكمة جنح الدقي بالجيزة، حكمًا ببراءة الإعلامية بسمة وهبة، والفنانتين رانيا يوسف ووفاء عامر، ومالك قناة “القاهرة والناس”، ومعد تليفزيوني بالقناة، من تهمة السب والتشهير بالمخرج خالد يوسف.

كان دفاع خالد يوسف، قد أقام دعوى جنحة مباشرة “سب وقذف وتشهير”، اختصم فيها برنامج “شيخ الحارة”، ومقدمته بسمة وهبة، وضيفتا إحدى حلقات البرنامج الفنانتين رانيا يوسف ووفاء عامر، كما اختصم في الدعوى مالك القناة، ومعد بـ”شيخ الحارة”.

وتضمنت الدعوى أن المخرج خالد يوسف، قال إن البرنامج التلفزيوني الذي أذيع في رمضان الماضي، استضاف الفنانتين رانيا يوسف ووفاء عامر وخاضتا في سمعته وشرفه، إذ سألتهما مقدمة البرنامج عن مقاطع منسوبة إليها والمخرج خالد يوسف والمنتشرة على الإنترنت، فنفت رانيا وجود علاقة بينها وبين المخرج، وإنها تقدمت ببلاغ ضد من نشر هذه الفيديوهات المزعوم أنها كانت إحدى بطلاته.

وذكرت الدعوى أن رانيا يوسف أشارت إلى أن هذه المقاطع للمخرج دون أن تثبت صحة نسبته إليه، ودون أن تثبت جهات التحقيق أو تقارير فنية صادرة من جهات رسمية ذلك.

فيما قالت عامر إن خالد يوسف سقط من نظرها بعد اتهامه أخيرًا بفضيحة الفيديوهات الجنسية مع بعض الفنانات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك