تستمع الآن

اللجنة الأولمبية تعلق على تأييد إيقاف اتحاد رفع الأثقال: «لن نترك حق مصر وأبطالها»

الخميس - ٠٥ ديسمبر ٢٠١٩

علقت اللجنة الأولمبية المصرية على قرار المحكمة الرياضة الدولية بتأييد قرار إيقاف الاتحاد المصري لرفع الأثقال لمدة عامين.

وقالت اللجنة في بيان على القرار الذي وصفته بـ«غير المتوقع وغير المنطقي»: «أن اللجنة الأولمبية المصرية ووزارة الشباب والرياضة بالتنسيق مع المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات ( النادو) والقانونيين المعنيين لهذه القضية قد قاموا باتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحل هذه الازمة ، وبالرغم من صدور هذا الحكم غير المتوقع فإننا لم ولن نيأس أو نستسلم ، ولن نترك حق مصر وأبطالها».

وأوضحت أنه «جاري حاليا العمل على بحث حيثيات حكم محكمة التحكيم الرياضي الدولي والاجتماع مع أحد المحامين السويسريين تمهيدا للطعن ببطلان الإجراءات الخاصة بالقضية أمام المحكمة الفيدرالية السويسرية، وقرار الاتحاد الدولي لرفع الأثقال الذي نال من حق مصر وابطالها، حيث صدر قرار العقوبة بإيقاف الاتحاد المصري لرفع الأثقال من لجنة غير مختصة تم تشكيلها بعد حدوث الواقعة باكثر من عامين».

وشددت اللجنة في بيانها على أن «اللجنة الأولمبية المصرية ووزارة الشباب والرياضة لم ولن يتوانوا عن اتخاذ كافة الإجراءات الخاصة بمحاسبة كل من تسبب أو قصر أو كان له يد في هذا الشأن من بدايته واتخاذ كافة الإجراءات الحاسمة حياله أيا من كان حفاظا على الرياضة المصرية وتطويرها ورفعتها دائما».

وأكدت: «سنظل نعمل جاهدين على الحفاظ على أبطال مصر وأبنائها المخلصين امثال البطل المصري محمد ايهاب الذي اجتهد كثيرا وكثيرا وقدم للشباب المصري النموذج المثالي في الانتماء والوطنية ونموذج الرياضي الكامل، ومصر لن تترك أبنائها وستظل بجانبه والجميع داعمين له في اعداداه وتجهيزه للاستفادة من خبراته في الرياضة بصفة عامه وبكل فروعها، وايضا البطل المصري ايهاب عبد الرحمن بطل مصر في ألعاب القوى وبطل العالم السابق في رمي الرمح والذي نسعى حاليا في كل السبل لحل أزمته ورفع الايقاف عنه تمهيدا لخوضه منافسات التأهيل لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو ٢٠٢٠والذي نأمل منه تحقيق ميدالية لمصرنا الغالية».

وأعلنت المحكمة الرياضة الدولية تأييدها قرار الاتحاد الدولي لرفع الأثقال بإيقاف الاتحاد المصري للعبة ذاتها لمدة عامين، وبالتالي حرمان لاعبو رفع الأثقال المصريين من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة طوكيو 2020.

وكان الاتحاد الدولي لرفع الأثقال أصدر قرارا في عام 2016 بإيقاف الاتحاد المصري لمدة عامين بسبب ثبوت تعاطي 4 لاعبين للمنشطات في بطولة إفريقيا لرفع الأثقال للناشئين.

وبسبب الإيقاف لم يشارك منتخب مصر في بطولة العالم لرفع الأثقال عام 2017.

وثبت مرة أخرى تعاطي بعض الرباعين المصريين للمنشطات خلال دورة الألعاب الإفريقية التي أقيمت قبل عدة شهور في المغرب ومن بينهم سارة سمير الحاصلة على برونزية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك