تستمع الآن

السبت.. «جينيس» تحتفل بتسجيل رقم قياسي جديد لمصر بالمتحف الكبير

الخميس - ٢٦ ديسمبر ٢٠١٩

يستعد المتحف المصري الكبير لاستضافة احتفالية موسوعية جينيس للأرقام القياسية لتسجيل رقم جديد لرسم قناع الملك توت عنخ آمون، يوم السبت المقبل.

الاحتفالية ستقام بالبهو الخارجي للمتحف حيث سيتم رسم قناع الملك الصغير بأكواب القهوة في حدث تشارك به جهات عدة ووسائل إعلام محلية وعالمية، بحسب الخبر الذي قرأته زهرة رامي في «عيش صباحك» على «نجوم إف إم».

وتعد آثار ومقتنيات الملك توت عنخ آمون من أبرز معروضات المتحف الكبير التي سيكشف عنها لدى افتتاحه حيث تعرض لأول مرة مجتمعة في مكان واحد، في قاعتين بالمتحف مساحتهما 7200 متر مربع، حيث يتعدى عددها 5000 قطعة، بالإضافة الي عرض التابوت الخارجي للملك، والذي ظل بمقبرته منذ اكتشافها عام 1922 حتى تم نقله للمتحف المصري الكبير هذا العام، لتعرض ولأول مرة التوابيت الثلاثة الخاصة بالملك الشاب مجتمعة، حيث كان يعرض اثنان منهما في المتحف المصري بالتحرير، والثالث بمقبرته بالبر الغربي بالأقصر.

كما تعد أهم القطع التي سيتضمنها المتحف المصري الكبير هو تمثال الملك رمسيس الثاني في البهو العظيم، وتماثيل الملك تحتمس الثالث، والملك أمنحتب الثالث بقاعات العرض الرئيسية، إلى جانب توابيت الملك توت ومقاصيره، وكذلك خبيئة العساسيف، التي تم اكتشافها في أكتوبر الماضي، وهي عبارة عن 30 تابوتًا لم تفتح من قبل، عثر عليها في جبانة العساسيف بالأقصر.

المتحف المصري الكبير، هو أكبر متحف في العالم خصص لحضارة واحدة، حيث يتكون من 12 قاعة بمساحة 18 ألف متر مربع ستخصص لعرض كنوز الحضارة المصرية القديمة، حيث سيضم المتحف آثارًا من عصور ما قبل التاريخ وحتي نهايات العصر اليوناني روماني، وقد تم إنجاز نحو 94٫5% من حجم أعمال المشروع حتى الآن، وسيتم افتتاحه نهائيًا نهاية عام 2020.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك