تستمع الآن

“سكتك خضرا”.. محافظة القاهرة تبدأ تنفيذ مشروع تجريبي لمسار الدراجات بوسط المدينة

الأربعاء - ٠٦ نوفمبر ٢٠١٩

بدأت محافظ القاهرة، العمل على مواقع المشروع التجريبى لأمكان ركن الدراجات فى وسط البلد، بطول 2 كم، اللازمة بالتنسيق مع المرور وجهاز هندسة تخطيط المرور لبيان تأثير التجربة على الحركة المرورية بوسط المدينة، وحال نجاح التجربة سيتم تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع لتمتد لمسافة 15 كم بداية العام المقبل.

وقال محافظ القاهرة، في تصريحات صحفية، أثناء افتتاح المشروع، برفقة وفد برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية برئاسة فيكتور كيسوب الأمين العام المساعد للأمم المتحدة ونائب المدير التنفيذي للبرنامج فى إطار التعاون المشترك بين محافظة القاهرة والبرنامج فى العديد من المشروعات وتفعيل بروتوكول التعاون الموقع بين الجانبين، إن مشروع إنشاء مسارات للدراجات سيتم تفعيله فى منطقة وسط البلد نظرا لوجود كثافات مرورية فى تلك المنطقة، مشيرا إلى أنه سيتم تعميم التجرية لتغطى كافة مناطق القاهرة.. وفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “عيش صباحك”.

وأضاف عبد العال، أن مشروع إنشاء حارات للدراجات فى الشوارع سيحد من ظاهرة التلوث البيئى والضوضاء ويقلل الكثافات المرورية، بالإضافة إلى الحلول الأخرى التى تنفذها الدولة مثل العاصمة الإدارية الجديدة وشبكة مترو الأنفاق، بالإضافة إلى مشروع “سكتك خضرا”، والذي يهدف إلى تحسين خدمات الدراجات بتقديم أماكن لركن الدراجات والتوسع في نشر ثقافة الاعتماد على الدراجات كوسيلة نقل، مشيرا إلى أن ذلك يأتى بجانب مشروع “بسكلتة” لتمكين الاستخدام الآمن لنظام مشاركة الدراجات وتحديد مساراتها بالقاهرة والعمل على ربطها وتكاملها مع وسائل النقل الأخرى، وتشجيع المواطنين على استخدامها كوسيلة تنقل آمنة واقتصادية بشوارع القاهرة.

وأضاف أن المحافظة قامت باختيار عدة مواقع لركن الدراجات بمصر الجديدة وعابدين والأزبكية وحي غرب، مشيراً إلى أنه سيتم عمل مشروع تجريبي بوسط المدينة بطول 2 كم، حيث سيتم تخصيص حارة مرورية بعرض متر و70 سم لمسار الدراجات مع عمل الأقماع والسلاسل الحديدية اللازمة، بالتنسيق مع المرور وجهاز هندسة تخطيط المرور لبيان تأثير التجربة على الحركة المرورية بوسط المدينة، وفى حالة نجاح التجربة سيتم تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع لتمتد لمسافة 15 كم بداية العام المقبل.

وأشار عبد العال إلى أن مصر أطلقت مؤخراً “المشروع القومي للداجات وتبنت حملة “دراجة لكل مواطن”، لخلق مناخ اجتماعي وبيئي أكثر صحة خاصة داخل الجامعات المصرية من أجل تغيير ثقافة الشعب، بحيث يصبح المواطن المصري مؤهلاً صحياً وبدنياً.

وعقب الاجتماع زار المحافظ ومسئولي البرنامج ميدانية لميدان عابدين ومواقع ركنات الدراجات المثبتة بميدان طلعت حرب، بالإضافة إلى موقع تجربة مسارات الدراجات بشارع محمد فريد.

وشهد الاجتماع عرفان علي مدير المكتب الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بالشرق الأوسط والدول العربية، ورانيا هداية مدير مكتب مصر لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وعدد من قيادات المحافظة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك