تستمع الآن

بريطانيا تضع دليلًا لتصوير «المشاهد الجريئة» بعد تصريحات بطلة «لعبة العروش»

الأحد - ٢٤ نوفمبر ٢٠١٩

أصدرت جمعية المخرجين البريطانيين، دليلًا لتعليمات إخراج «مشاهد العري» في الأفلام والمسلسلات البريطانية.

وجاء هذا التحرك بعد تصريحات لبطلة مسلسل «لعبة العروش Game Of Thrones» إميليا كلارك، عن معاناتها النفسية قبل مشاهد العري في المسلسل الذي أنتجته HBO.

وقالت «إميليا» إنها كانت «تبكي في الحمام» قبل مشاهد معينة في العمل والتي تطلبت العري، موضحة أن نفس الأمر كان يحدث أحيانًا سواء كان هناك عريًا أم لا.

وصدر الدليل بالتعاون بين جمعية المخرجين البريطانيين، والأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون، وجمعية الأفلام البريطانية، وجهات أخرى، وهو يعد الأول من نوعه في المملكة البريطانية.

ويضع الدليل عددًا من الضوابط منها مبادئ توجيهية لأفضل الممارسات على وجه التحديد فيما يتعلق بمشاهد العري والجنس، وتقنيات البروفات، ومشاهد العنف الجنسي، و«إيجاد حلول إبداعية للتحديات التي تحدث في موقع التصوير».

وأوضحت جمعية المخرجين البريطانيين أن الدليل تم وضعه بناء على الحاجة لتوضيح التوقعات المهنية التي سيتم تطبيقها على كل شخص ضمن فريق عمل أي «محتوى حساس»، مع وضع هدف أن تكون تلك الاعتبارات ضمن أساسيات العمل في الصناعة بعد الآن.

وقالت سوزانا وايت، رئيس جمعية المخرجين البريطانيين، إنه «يجب على المخرج، بصفته رائدًا مبتكرًا في عملية الإنتاج، أن يحدد الأسلوب المناسب لبيئة مهنية احترافية ومحترمة، ونحن جميعًا هنا لأننا نريد أن نروي قصصًا مؤثرة وفعالة، ولا يجب وضع أي عضو من طاقم العمل في وضع يشعر فيه بعدم الأمان أو الاستغلال أو سوء الإدارة، خاصة عند صنع مواد حساسة».

وأضافت «وايت»: «طوال حياتي المهنية، رأيت مدى الأهمية الحيوية لمعرفة كيفية التعامل مع المحتوى الحساس، وقد وضعت الإرشادات التي وضعتها جمعية المخرجين معيارًا لتوجيه المشاهد الحميمة وستساعد على تعزيز بيئة عمل آمنة للجميع».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك