تستمع الآن

نجل شقيق عبدالحليم حافظ يرحب بتجسيد مينا مسعود لحياة «العندليب» في عمل عالمي

الأحد - ٠٦ أكتوبر ٢٠١٩

أعربت أسرة الفنان الراحل عبدالحليم حافظ، على عدم ممانعتها تجسيد حياته في عمل فني عالمي، بعد تصريحات الممثل الكندي من أصل مصري مينا مسعود، والتي كشف فيها عن حبه الكبير للفنان الراحل، وكيف تشغله حياته وقصة كفاحه.

وقال محمد شبانة، نجل شقيق “العندليب الأسمر” في تصريحات لموقع “مصراوي”: “مينا شاب مصري جميل، وأسعدتنا رغبته في تقديم حياة حليم، ونرحب بوجود عمل عالمي يحكي قصة حياته وكفاحه، حتى يتعرف العالم كله عليه ويشعرون بقيمته كفنان مازال يؤثر في حياة الجمهور”.

ويعد عبدالحليم حافظ أحد أكثر الفنانين الذين تم تقديم قصة حياتهم على الشاشة، إذ سبق وقدمه الفنان أحمد زكي ونجله هيثم في فيلم “حليم”، والفنان عماد عبدالحليم في المسلسل التليفزيوني “العندليب الأسمر” وفي عمل إذاعي بعنوان “اليتيم”، وجسده الفنان سمير حسني في مسلسل لإذاعة الكويت بعنوان “مشوار المجد والعذاب”، والفنان شادي شامي في مسلسل “العندليب.. حكاية شعب”.

وكان مينا مسعود، قال في تصريحات لقناة “سكاي نيوز” إنه يريد تجسيد قصة حياة الفنان عبد الحليم حافظ نظرا لرحلة كفاحه وحياته الغامضة والمهمة.

وأضاف مسعود، على هامش مهرجان الجونة السينمائي: “ليس معروفا إن كان متزوجا أم لا. هل تزوج سعاد حسني أم لا”.

ونجح فيلم (علاء الدين) الذي قام، مينا مسعود، ببطولته عالميا، وتخطت إيراداته مليار دولار.

وعن تجربته في الفيلم قال: “كنت أريد فرصة، وعندما علمت بأنني حصلت على الدور كنت سعيدا، والعمل كان جيدا”.

يذكر أن مسعود ولد في القاهرة عام 1991، وهاجر مع أسرته إلى كندا، وكان شغوفا بالتمثيل، الذي أصر على دراسته برغم تحفظ أسرته التي كانت تود لو أنه حصل على شهادة دراسية بأحد التخصصات العلمية.

وجمع مسعود بين العمل والدراسة الجامعية، من أجل تحقيق طموحه، وشارك في أعمال تلفزيونية قبل أن تأتيه الفرصة لبطولة فيلم (علاء الدين) من إنتاج شركة ديزني أمام الممثل الأميركي ويل سميث.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك