تستمع الآن

«داخل العناية المركزة».. مستشفى «ناصر» تقيم إكليل ابن مريضة لتحسين حالتها

الأحد - ١٣ أكتوبر ٢٠١٩

“لكل مهنة رسالة ولكل رسالة هدف”، وفي لفتة إنسانية رائعة استهدفت إدخال البهجة والسرور على نفوس أحد المرضى الموجودين بغرفة العناية المركزة، نظمت مستشفى ناصر العام احتفالية زواج لإحدى المريضات.

ووفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك”، على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإن إدارة مستشفي ناصر العام بشبرا الخيمة، حرصت على إدخال البهجة والسرور على قلب مريضة بغرفة الرعاية المركزة بالمستشفى، حيث اشتركت مع نجل المريضة على إقامة الإكليل وحفل للزواج داخل غرفة الرعاية.

وقالت إدارة المستشفى، في تصريحات لموقع “صدى البلد”، إن دور الأطباء ليس معالجة المرضى والتخفيف عنهم فقط، بل إنهم يستهدفون إدخال البهجة والسرور على نفوسهم وإسعادهم، خاصة إذا كانت حالتهم صعبة، حيث يؤدي ذلك إلى تحسن الصحة النفسية للمرضى.

فيما قال الدكتور محمد ناجي مدير المستشفى، إن مستشفى ناصر استقبلت حالة سيدة مسنة وجرى إجراء الفحوصات اللازمة وحجزها بالرعاية المركزة، حيث تبين وجود مشاكل في القلب والرئة وشبه جلطة، حيث تم احتجازها في غرفة الرعاية المركزة بالمستشفى.

وأشار إلى أن نجل المريضة حضر لها وأخبرها أنه سبق وحدد زفافه، إلا أنه الزفاف وفرحته لن تكتمل إلا بوجود والدته، لذا قدم طلبا بإقامة إكليل الزواج داخل غرفة العناية المركزة.

وأضاف مدير المستشفى: “الإدارة لم تتأخر في إدخال السرور على قلب المريضة، ووافقت على طلب نجلها وتم تحديد الميعاد لإتمام المراسم والعمل على عدم وجود زيارة داخل المستشفى حتى لا تحدث حالة من الهرج، وحفاظا على راحة باقي المرضي بالمستشفى”.

كما قال محمود حسن عوض مدير العلاقات العامة بالمستشفى، إنه تم تنظيم احتفالية بواسطة العلاقات العامة بالمستشفي، وتم تحديد موعد على أن تكون هناك حالة من الهدوء داخل المستشفى.

وأكد أن هذه الاحتفالية تهدف للجانب الإنساني في المقام الأول لتحسين حالة المريضة التي هي بالفعل شهدت تحسن كبير بعد إتمام إكليل نجلها بحضورها


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك