تستمع الآن

لمحبي عالم مصارعة WWE.. شاهد أبرز نجوم «الزمن الجميل» يعودون إلى الحلبة

الأربعاء - ١١ سبتمبر ٢٠١٩

شهدت حلبة WWE للمصارعة الحرة، الفترة الماضية، عودة لعدد من نجوم الزمن الجميل رغم تجاوزهم الخمسين من عمرهم، في محاولة للشركة لزيادة حجم المشاهدات والإيرادات، مستغلة الشعبية الهائلة لهؤلاء النجوم الكبار.

وفي أغسطس الماضي، عاد المصارع جولدبيرج، البالغ 52 عاما، إلى الحلبة واستطاع هزيمة دولف زيجلر، البالغ 39 عاما، في المهرجان السنوي “سمر سلام”، وبدا جولدبيرج محتفظا بلياقته ونفذ حركته الشهيرة “سبير” ضد “زيجلر” ببراعة، وفقا للخبر الذي قرأه خالد جواد، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “كلام في الزحمة”.

وفي عرض “رو” الأخير، مساء الاثنين، عاد إلى الحلبة النجم ستيف أوستن كوسيط في توقيع عقد المباراة المرتقبة بين سيث رولينز والعملاق برون سترومان للفوز بحزام يونيفرسال الذي يحمله “رولينز”، في المهرجان السنوي clash of champions 2019، وأثناء توقيع العقد اقتحم إيه جي ستايلز، بطل أمريكا، المباراة واستفز ستيف أوستن، البالغ 54 عاما، ما دفع الأخير لتنفيذ ضربته القاضية الشهيرة “ستانر” ضد “ستايلز”.

وفي عرض “سماك داون” الأخير، يوم الثلاثاء، ظهر الأسطورة أندرتيكر “الحانوتي”، البالغ 54 عاما، على الحلبة مرتديا معطفه وقبعته المميزين باللون الأسود، وتحدث عن مدى حبه لـ WWE ولعرض “سماك داون” الذي تألق فيه على مدار تاريخه مع المصارعة الحرة الممتد منذ أكثر من 30 عاما، قبل أن يقتحم المصارع الكندي من أصل سوري سامي زين، الحلبة ويسخر من أندرتيكر ويستهزئ به أمام الجمهور، مطالبا “الأسطورة” بمغادرة الحلبة، فاستجاب الأخير وتظاهر بأنه يغادر الحلبة وسط استياء الجمهور المحب لـ”أندرتيكر”، ولكن فجأة عاد “أندرتيكر” إلى الحلبة وباغت سامي زين بحركته القاضية الشهيرة “شوك سلام”، ثم غادر الحلبة بموسيقاه وأسلوبه المميز.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك