تستمع الآن

قبل المدارس.. كيف تختار زجاجات المياه والعبوات «البلاستيك» المناسبة لأطفالك

الثلاثاء - ١٠ سبتمبر ٢٠١٩

قبل بدء العام الدراسي الجديد، تدخل الأسر المصرية في حالة من الاستعداد لشراء مستلزمات المدارس إلى أبنائهم، حيث تحرص الأسر على شراء زجاجات مياه من أجل تزويد الأطفال بالماء والسوائل طوال الوقت، سواء كانوا في المنزل أو في المدرسة أو خلال الرحلات الطويلة.

وانتشرت في الأسواق مؤخرًا مجموعة من الزجاجات مجهولة المصدر وزجاجات أخرى لا يجب استخدامها أكثر من مرة، حيث إن اختيار زجاجة مياه مناسبة يحقق أكبر قدر ممكن من الحماية والحفاظ على أجسام الأطفال من المواد الكيميائية التي قد توجد في العبوات المستخدمة.

ولا بد على أولياء الأمور أن يختاروا الزجاجات بعناية خاصة للأطفال خاصة أن الأرقام المدونة على تلك الزجاجات، تبدأ من 1 إلى 7 ولكل رقم دلالة معينة، وأي علبة لا تحتوي على أرقام لا بد من تركها فورًا.

رقم 1 المدون موجود في العلب البلاستيك الخاصة بالمياه وعلب الصلصة، وتستخدم لمرة واحدة فقط، وهي آمنة للأكل والشرب لمرة واحدة فقط.

رقم 2، مخصص للعب الأطفال أو زجاجات الشامبو وهو آمن للاستخدام البشري لكنه غير آمن للأكل أو الشرب.

رقم 3 هو الأكثر ضررًا وسمية ويوجد في السوبر ماركت حيث يتم لف به الجبن واللحوم، لأنه سهل الاستخدام ويصنع بشكل كبير وعملي لكنه لا يعيش كثيرًا ولا يجب أن يتفاعل مع الحرارة.

رقم 5 هو الأكثر أمانًا لأنه يستعمل في كل الظروف، كما أن كل العلب البلاستيكية التي تحتوي على هذا الرقم مصرح لها أن تستخدم داخل المايكرويف.

رقم 6 تم منعه في أوروبا لكنه مازال يستخدم في مصر وموجود في الأكواب «الفوم» التي يتم وضع فيها القهوة أو الشاي وهي سامة وضارة إذا تفاعل معها الطعام.

وعن استخدام زجاجات المياه المعدنية أكثر من مرة، فهي ليست مضرة لكنها صنعت للاستخدام مرة واحدة وهي أمان لكنها ليست معالجة للاستخدام أكثر من مرة لأن تصنيعها ضعيف.

ومن الضروري أن تكون العبوات متينة وغير قابلة للكسر بسهولة، كما أنه يجب مراعاة خلوها من الـ BPA، وهي مادة كيميائية ضارة مكونة للبلاستيك العادي ووجودها في البلاستيك يعرض الأطفال لخطر التسرب الكيميائي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك