تستمع الآن

بعد سحب «زنتاك».. وزارة الصحة توفر أدوية خالية من الشوائب السرطانية لعلاج المعدة

الثلاثاء - ٢٤ سبتمبر ٢٠١٩

كشفت الإدارة المركزية لشؤون الصيدلة بوزارة الصحة والسكان عن البدء في توفير دواء بيبزول الخاص بعلاج الحموضة بالأسواق خاصة بعد أن كانت بدائله ناقصة في الصيدليات.

قالت الإدارة المركزية لشؤون الصيدلة بوزارة الصحة في إخطارها لنقابة الصيادلة وشركات التوزيع والتفتيش الصيدلي، أن الدواء آمن وخالي من أي شوائب سرطانية وفقا لجميع التحاليل المعروفة، وهو العلاج المتخصص لعلاج الحرقان والحموضة، كعلاج آمن وفعال للمعدة، والذي يشفي أعراض الحرقان والحموضة نهائيا بعد مدة علاج 14 يوما فقط، وفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي، يوم الثلاثاء، عبر برنامج “عيش صباحك”.

ونصح مركز المعلومات الدوائية بالإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة المرضى باستخدامه قبل الإفطار بنصف ساعة مرة واحدة في اليوم، كما نصح المركز أن يقوم المريض بتعديل اُسلوب حياته ليحافظ على سلامته، وضبط مواعيد الغذاء وممارسة الرياضة، وضرورة تجنب النوم عقب تناول الطعام مباشرة على الأقل 3 ساعات قبل النوم.

وكانت وزارة الصحة والسكان، ممثلة بالإدارة المركزية للشئون الصيدلية، أصدرت قرارًا بسحب مستحضر «Recall» والذي يشمل 21 مستحضرا أبرزهم زنتاك بكافة أشكالهم من الصيدليات، لحين التأكد من عدم وجود شوائب مسرطنة به.

وذكرت وزارة الصحة في المنشور الذي حمل رقم 38 لعام 2019، أن القرار جاء بناء على ما رصدته الإدارة المركزية للشؤون الصيدلية من تقارير صادرة عن عدة جهات رقابية ودولية، ومنها التقرير الصادر عن منظمة الغذاء والدواء الأمريكية «FAD» وتقرير الوكالة الأوروبية لتقييم الأدوية «EAM»، وذلك بشأن المستحضرات الخاصة بتقليل إفراز الحمض في المعدة والتي تحمل الإسم العلمي «رانيتدين»، حيث تضمنت هذه التقارير العثور على شائبة بها من مواد النيتروسامين تسمى «NDEM» بمستويات منخفضة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك