تستمع الآن

المهن الموسيقية عن حكيم: «لم يتعرض لحادث سير.. وافتعل ضجة إعلامية»

الأحد - ٠٨ سبتمبر ٢٠١٩

أزمة اندلعت خلال الساعات القليلة الماضية، بين الفنان حكيم ونقابة المهن الموسيقية، بعد تعرض الفنان لحادث سيارة ونشر نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا لسيارة تعرضت لحادث كبير وأشاروا إلى أنها تخص حكيم.

وعقب انتشار الخبر بتعرض حكيم لحادث سيارة على طريق السويس، وانتشار صورًا لسيارة انقلبت، التزم الفنان الصمت على تلك الأحداث حتى ظهر في فيديو عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”، أشار فيه إلى أنه تعرض لحادث بالفعل.

وقال حكيم خلال الفيديو: “عملنا حادثة بالعربية، وكلنا بخير والسواق فيه شوية كدمات، ودعواتكم لينا والحمد لله أنها جت على خير”.

وتابع: “قدر الله ما شاء فعل.. الحمدلله على كل حال.. على فكرة ماكنتش اعرف أنكم بتحبوني كده أنا كمان بحبكم قوي والله. الحمدلله”.

وعقب انتشار فيديو حكيم، كشف المستشار الإعلامي لنقابة المهن الموسيقية طارق مرتضى، عن عدم تعرض حكيم لحادث كما تردد.

وأضاف في تصريحات نقلها موقع “مصراوي”، قائلا: “حكيم بخير ولم يتعرض لحادث سير كما قيل، ولم يذهب إلى المستشفى، هو فقط تواجد في نفس وقت وقوع الحادث على طريق السويس، وانقلبت السيارة التي كانت تسير إلى جواره، وليس للحادث أي علاقة به”.

وأكمل: “النقابة تعلن ازدراء أفعال حكيم، وإدانتها لتصرفاته بمحاولة افتعال ضجة إعلامية ضاربًا بمشاعر محبيه وجماهيره عرض الحائط”.

وشدد على أن حكيم تناسى نقابة الموسيقيين، والنقيب ومجلس إدارة النقابة تحركوا بسرعة للاطمئنان عليه باعتباره واحدًا من نجوم الأغنية المصرية.

كما أصدرت نقابة المهن الموسيقية، بيانًا هاجمت فيه حكيم وتصرفاته، مشيرا إلى أنه تصرفاته غير مسؤولة.

وأصدرت النقابة بيانا تستنكر وتدين تصرفات حكيم “غير المسؤولة” – على حد وصفها، من خلال فيديو بثه ليعلن فيه تعرضه لحادث سيارة رغم إعلانه أنه لم يتعرض لحادث من الأساس.

وقالت النقابة في بيان صحفي: “حكيم أعلن في ساعة مبكرة من صباح أمس، أنه لم يتعرض لحادث وإن سيارته كانت تسير بجانب السيارة التي انقلب، وأنه قام بتصويرها، مما اختلط الأمر على الناس فظنوا إنه تعرض لحادث”.a


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك