تستمع الآن

محمد رمضان يرد على عتاب ريهام سعيد: «كلمتك وموبايلك كان مقفول»

الأربعاء - ٠٧ أغسطس ٢٠١٩

رد الفنان محمد رمضان، على عتاب الإعلامية ريهام سعيد بعدما كشفت خلال إحدى حلقاتها عن تجاهل رمضان الاطمئنان عليها خلال فترة مرضها.

كانت ريهام سعيد قد تحدثت خلال إحدى حلقاتها عن محمد رمضان، ومروره بعدد كبير من التحديات والصعاب خلال رحلته الفنية حتى وصل إلى “نجم الشباك”، مشيرة إلى أنه لم يتواصل معها خلال فترة مرضها.

وعلق رمضان على حديث ريهام سعيد، عبر صفحته على “فيسبوك”، قائلا: “كنت بطمن عليكي على طول من ياسر سليم.. وكلمتك على كل أرقامك اللي معايا وكانوا مقفولين”.

وأكمل: “عمومًا حمدلله ع سلامتك يا ريهام نورتي الشاشة.. وثقة في الله نجاح”.

كانت ريهام قد قالت: “محمد رمضان عنده 30 سنة أو 31 سنة، وراجل من أصل كريم لكن جاي من عائلة بسيطة، وشرحلي أنه كان بيدخل المسارح ويعاني وفي أحد المرات فنان كبير جرحه، لكنه دخل في تحدي واستطاع أن يصل إلى رقم واحد في الإيرادات”.

وأكملت: “لكن محمد رمضان مسألش عليا وأنا عيانة خالص.. لكن أنا مش زعلانة منه”.

كانت ريهام سعيد قد مرت بحالة مرضية أبعدتها عن برنامجها وشاشات التليفزيون، حيث وجهت رسالة إلى جمهورها عبر صفحتها الرسمية على موقع “انستجرام”.

وقالت ريهام سعيد عقب انتشار خبر مرضها واستعدادها للسفر إلى الخارج لتلقي العلاج: “الأولى والأخيرة.. حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات.. سامحوني جميعكم فالدنيا أصبحت مخيفة.. فالموت لا يستأذن أحد”.

وتابعت: “لماذا ابتلاني الله؟ ابتلاك ليغفر لك.. ابتلاك ليرى مدى تحملك وصبرك.. ابتلاك الله لأنه يحبك”.

وأضافت ريهام سعيد: “باختصار شديد أنا حصلي مشاكل كتير خلال 4 سنوات، وكانت نفسيتي تعبانة وأتظاهر بالقوة والصمود، وكنت مصممة أكمل عشان أولادي والناس اللي في رقابتي المرضى الأطفال اللي ملهمش أي ذنب في الحرب التي كنت أخوضها، وهذا أثر على جهاز المناعة بشكل قوي وأصبحت أصاب بأي مرض بسهولة”.

وتابعت: “أصبت بعد ذلك بميكروب في جزء جنب الأنف يسمى (مثلث الموت)، وأصيب الغضاريف وصعب علاجه بالأدوية لأن هذا المكان لا يصل له الدم، وأجريت عملية جراحية وأزلت أنفي كلها بالغضاريف والعظام ومفروض الأنف تبقى فاضية”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك