تستمع الآن

لراغبي الاسترخاء والرفاهية.. «السرير التليفزيوني» أصبح حقيقة

الأحد - ١٨ أغسطس ٢٠١٩

أعلنت إحدى الشركات المتخصصة في تكنولوجبا الذكاء الصناعي عن تصميم «السرير التليفزيوني» لراغبي الاسترخاء والرفاهية.

ووفقا للخبر الذي قرأه خالد جواد، يوم الأحد، عبر برنامج “كلام في الزحمة”، على نجوم إف إم، فقد صمم “السرير الذكي”، شركة “هاي إنتريورز”، والذي يمنح كل مزايا الذكاء الصناعي للنوم والترفيه، بحسب ما ذكرت شبكة سي إن إن الإخبارية.

ويعد “الجيل الثاني من السرير الذكي”، الذي صممه المهندس المعماري الإيطالي فابيو فينيلا، مثاليا لألعاب الفيديو.

ويتشابه تصميم الأسرة الذكية مثل “هاي-كان” و”هاي بد” الجديد بشرنقة عصرية مجهزة بأحدث التقنيات للمراقبة والترفيه والصحة التي تعمل بشكل متزامن وبسلاسة مع الأجهزة الذكية في المنزل الذكي.

ويحتوي السرير الذكي على العديد من المزايا، مثل إضاءة قابلة للتعتيم والتحكم بها، وقدرات التحكم بواسطة الصوت، وقاعدة قابلة للضبط، وستائر تعتيم آلية، وقدرات اتصال لاسلكي واي فاي مدمجة، بالإضافة إلى أن السرير يراقب أيضا تحركات المستخدم، ويقوم تلقائيا بضبط درجة الحرارة وفقا لتفضيلاته.

تم تزويد السرير أيضا بشاشات قياس حيوية يمكنها تتبع وزن المستخدم من أجل متابعة الحالة الصحية وزيادة الوعي الصحي.

وتبدأ “خدمة المستخدم الشخصية” في السرير عند الاستيقاظ مباشرة، بما في ذلك الساعة الذكية وتحديثات الطقس ومعلومات حركة المرور، وكل المميزات التي توفر الراحة لمستخدميه، والذي تحدثا عنها  مؤسسا هاي إنتريورز، إيفان وجيان تالاريكو “إننا نحلم بعالم تستمع فيه مساحة معيشتنا إلينا أكثر فأكثر، بحيث تكون المفتاح لرفاهيتنا، لتصبح جهازنا الذكي التالي والأخير”.

ولا يقل سعر السرير الذكي عن 13800 دولار، ورغم أنه متاح حاليا للطلب المسبق، فإنه لن يكون متاحا للبيع المباشر قبل العام المقبل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك