تستمع الآن

«فيسبوك» يثير قلق مستخدميه بعد تخليه عن شعار «الخدمة مجانية»

الخميس - ٢٩ أغسطس ٢٠١٩

أثارت شركة فيسبوك القلق لدى متابعيها بعدما عدلت جملة شهيرة كانت موجودة على الصفحة الرئيسية لدخول المستخدمين في وقت سابق من هذا الشهر.

وكانت عبارة “إنه مجاني وسيبقى كذلك دائما” تظهر أمام كل مستخدمي عملاق التواصل الاجتماعي عند محاولتهم الدخول إلى حساباتهم.

ومنذ 7 أغسطس تم استبدال الشعار القديم بجملة أخرى تقول “إنه سهل وسريع” وهذه المرة الأولى منذ عام 2008 التي لا يصرح فيها الفيسبوك بأن خدمته مجانية على الصفحة الرئيسية.

وأثارت الخطوة الأخيرة، مخاوف كبير لدى البعض من إمكانية قيام فيسبوك بإلزام المستخدمين بالدفع مقابل الدخول إلى المنصة في المستقبل، وإن استبعد الأمر الخبراء.

ويأتي التغيير في ظل عدم وجود إعلان رسمي من الشركة، وبالرغم من أن فيسبوك لا تفرض رسومًا على مستخدميها مقابل الانضمام إلى الخدمة، إلا أنها استفادت منذ فترة طويلة من الكم الهائل من البيانات التي تم جمعها منهم.

ويجري تجميع تلك البيانات ومن ثم إعادة بيعها للشركات من أجل المساعدة في توجيه المنتجات والتسويق إلى جماهير معينة وبيع الإعلانات المستهدفة.

من جانبه، قال متحدث باسم فيسبوك لصحيفة “يو إس توداي”، إن موقع التواصل الاجتماعي سيظل دائما مجانيا.

وأضاف، أن كل منتجات فيسبوك بما في ذلك الصفحة الرئيسية يتم تحديثها بانتظام.

كما أشار المتحدث الرسمي أيضا إلى صفحة شروط الاستخدام والمساعدة والتي تأكد من أن كل منتجات فيسبوك بموجب شروطه مجانية.

علما بأن الشركة كانت قد عدلت شعارها الأساسي عام 2010 إلى “أنه مجاني ويمكن لأي شخص الانضمام”.

وجاء هذا التعديل بعد انتشار فيروس عام 2009 حذر المستخدمين من تغيير شروط الاستخدام المجانية ودفع مقابل خدمة الاشتراك ما لم ينشروا رسالة على صفحاتهم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك