تستمع الآن

«دراجة لكل مواطن».. كل ما تريد معرفته عن المبادرة الحكومية لتغيير ثقافة التنقل

الخميس - ١٥ أغسطس ٢٠١٩

اهتمام رئاسي وحكومي بتوسيع قاعدة الممارسة الرياضية والاهتمام بصحة المواطن، ظهر في المبادرة الأخيرة التي تشهد اهتمام من عدة جهات رسمية، وهي «دراجة لكل مواطن».

المبادرة أعلنت عنها وزارة الشباب والرياضة قبل يومين، مؤكدة أنها تهدف إلى تغيير ثقافة الانتقال اليومي للمواطنين في مصر وتحسين لياقتهم البدنية والصحية، وتشجيعهم على استخدام وسائل التنقل النشط، بدلا من الاعتماد على وسائل التنقل الآلي المستهلكة للوقود والملوثة للبيئة.

وفي هذا الصدد أكد النائب محمود حسين، وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أن الاستعداد لإطلاق مبادرة «دراجة لكل مواطن»، تأتى على طريق دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، للاهتمام بالرياضة، والتي ظهرت في أكثر من خطاب له وخلال مشاركته بماراثون للدراجات العام الماضي.

وأشار «حسين» إلى أنه لابد من تهيئة الطرق مثل باقي دول العالم لقيادة الدراجات بها، معتبرها خطوة جيدة لتشجيع الشباب على الرياضة والاهتمام بالصحة، كما أنها ستسهم في الحد من تلوث البيئة إذا انتشر استخدامها.

ولفت وكيل لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، إلى أنه لابد من العمل على توعيه وتغيير ثقافه المواطن، والعمل على تسويق الفكرة بالجامعات والأندية على الأخص لأن الفئة المستهدفة في ذلك هي الشباب في الأساس، داعيًا وزارة الشباب والرياضة إلى تنظيم أكثر من ماراثون لتوسيع الفكرة.

وبحسب  ما أعلنت وزارة الشباب والرياضة، تنفذ المبادرة من خلال إتاحة الدراجات للجمهور بسعر مناسب أقل من سعر السوق بالتعاون مع شركات الدراجات، وكذلك توفير نظام تقسيط من خلال البنوك وشركات التقسيط.

ومن المقرر أن يعقد مؤتمر صحفي للإعلان عن المبادرة في سبتمبر المقبل، كما سيتم الإعلان عن المبادرة بجميع الهيئات والمؤسسات في محافظات مصر على عدة مراحل، على أن تكون البداية بمحافظتي القاهرة والجيزة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك