تستمع الآن

الباحث السينمائي أحمد شوقي: موسم السينما لهذا العام شهد ظاهرة.. ولكن أرقام الإيرادات “عادية جدًا”

الأربعاء - ٢١ أغسطس ٢٠١٩

استضاف الإعلامي إبراهيم عيسى، الناقد والباحث السينمائي أحمد شوقي، في حلقة الأربعاء من «لدي أقوال أخرى» على «نجوم إف.إم».

وقال الناقد أحمد شوقي، إن صناعة السينما شهدت انقسامًا إلى نوعين، الأول عالي التكلفة والمعتمد على الحركة والإثارة، ونوع آخر هو الأفلام قليلة التكلفة والتي تعتمد على سياقات أخرى مختلفة، وهذا النوع الأخير هو الذي يعاني فيما يزدهر الأول.

وأوضح أن موسم السينما لهذا العام شهد 5 أو 6 أفلام تجاوزوا حاجز الـ50 مليون إيرادات وهو أمر لم يحدث من قبل، وهو حراك في السينما التجارية، مشيرًا إلى أن عدد النجوم ثابت منذ فترة بين 5-7 أبطال والذين ينافسون على شباك التذاكر، لكن الجديد أنه زاد عدد المنافسين منهم على الإيرادات مقارنة بواحد أو اثنين فقط من قبل.

وأضاف «شوقي»: «هناك ارتفاع في سعر التذاكر، لكن زاد عدد دور السينما، وزاد عدد الأفلام ضخمة الإنتاج، لكن اللي بيحرك الصناعة واللي بيخرج جيل جديد من الفنانين هي الأفلام متوسطة الإنتاج والتي يمكن أن تبقى لسنوات بين الجمهور حتى أكثر من الأفلام عالية الإنتاج».

وعن ضخامة إيرادات العام الجاري في السينما، قال أحمد شوقي إن عدد الإيرادات «عادي جدًا في بلد تعداده تخطى 100 مليون نسمة، أي أن فيلم (الفيل الأزرق 2) الذي يقترب من 100 مليون إيرادات لم يتمكن من أخذ جنيه واحد من كل مواطن حتى».

وأشار الناقد أحمد شوقي إلى أن الأجزاء الثانية من الأفلام ظاهرة إيجابية موجودة حول العالم، لكن يجب ألا يقتصر الأمر عليها ويقدم النجوم أفلامًا جديدة إلى جانب السلاسل ذات الأجزاء.

وعن فيلم «الفيل الأزرق»، أوضح أنه منذ الجزء الأول كان يمثل مصالحة بين السينما والأدب مرة أخرى، وكان شيء جديد أن يتصدى كاتب وهو أحمد مراد، لعمله الأدبي بتحويله إلى السينما.

وتابع: “الفيلم قائم على اضطرابات نفسية وخوف وقلق الفيلم ممتع ومسلي ولا تشعر أنك خسرت وقتك، ممكن لن تخرج بفكرة عظيمة وفيه تحفظ على الفكرة العظيمة التي يقدمها الفيلم من حيث الخرافة وتعظيم دورها، وحتى في الجزء الأول كنت شاكك هل البطل مريض أم ملبوس ولكن حسم في الجزء الثاني، وأسهل وسيلة لعمل تشويق هو وضع حيز زمني، وعلى مستوى التمثيل كريم عبدالعزيز متماسك جدا في خطوط الشخصية هند صبري قدمت اجتهاد ضخم ولكن الشخصية في حاجة في كتابتها شيء غير مظبوط وهي شخصية مشجعة على المبالغة سواء في حكايتها أو حصرها في مكان واحد، هند من أفضل الممثلات في العالم لعربي، ولكن أدائها شابه بعض المبالغة اللي سبب مزيج طبيعة الشخصية ورغبتها في تديمها بشكل أفضل”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك