تستمع الآن

بعد هزيمة المنتخب.. استقالة رئيس اتحاد الكرة و7 من أعضائه وإقالة جهاز «أجيري» بالكامل

الأحد - ٠٧ يوليو ٢٠١٩

أعلن المهندس هاني أبو ريدة استقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم، بعد ساعات من هزيمة المنتخب المصري أمام جنوب إفريقيا أمس، وخروجه من دور الـ16 لبطولة الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر.

ودعا «أبو ريدة» في استقالته، أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لتقديم استقالاتهم، قائلًا إن هذا القرار يأتي «كالتزام أدبي رغم أن اتحاد كرة القدم لم يقصر في شئ تجاه المنتخب الوطني وقدم له كل الدعم المادي والمعنوي على الوجه الأكمل».

وأكد رئيس اتحاد الكرة المستقيل أن الجهاز الفني والإداري للفريق مُقال بالكامل بعد أن «خيب آمال جماهير الكرة المصرية والمسئولين عنها رغم تلبية كافة مطالبه».

وأضاف أنه «من واقع المسئولية الوطنية فإنه مستمر في رئاسة اللجنة المنظمة للبطولة حتى نهايتها لأن النجاح في التنظيم كان من البداية هدف نسعى جميعا لتحقيقه من أجل سمعة بلادنا».

وتتابعت الاستقالات من قبل أعضاء اتحاد الكرة بعد استقالة «أبو ريدة»، حيث تقدم كلًا من حازم إمام، خالد لطيف، سيف زاهر، أحمد مجاهد، باستقالتهم من مناصبهم كأعضاء مجلس اتحاد الكرة المصري، وتبعهم أحمد شوبير، نائب رئيس اتحاد الكرة، ودينا الرفاعي، ومحمد أبو الوفا، عضوا المجلس، صباح اليوم، فيما تراجع الثلاثي مجدي عبد الغني، كرم كردي وعصام عبد الفتاح عن الاستقالة من منصبهم كأعضاء لمجلس إدارة اتحاد الكرة المصري، بحسب «يلا كورة».

ويدرس الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، تعيين لجنة مؤقتة لإدارة اتحاد الكرة برئاسة عصام عبد المنعم لاعب الأهلي الأسبق، بعد الحصول على موافقة اللجنة الأولمبية المصرية وكذلك الدولية.

وتنص لائحة اتحاد الكرة المصري، على أنه في حالة استقالة مجلس الإدارة أو عدد من أعضاءه مما يفقده النصاب القانوني لانعقاده، فإن المجلس بالكامل يُصبح منحلًا.

ويفقد اتحاد الكرة نصابه القانوني ويصبح مُنحلًا في حالة استقالة نصف أعضاءه، وهو ما لم يحدث حتى الآن في ظل استقالة أربعة أعضاء والرئيس فقط، من بين 11 عضوًا.

كما تنص اللائحة عن تولي المدير التنفيذي للاتحاد، ثروت سويلم حاليًا، إدارة شئون الاتحاد كرئيس مؤقت له لمدة ثلاثة أشهر، على أن يتم الإعلان خلال هذه الفترة عن إجراء انتخابات لمجلس الإدارة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك