تستمع الآن

لأول مرة.. محطة أرصاد داخل استاد القاهرة لمساعدة اللاعبين والحكام

الأربعاء - ١٩ يونيو ٢٠١٩

استعدادات مصرية خاصة تجرى على قدم وساق، استعدادًا لاستضافة بطولة أمم أفريقيا 2019، على أكمل وجه، والتي تبدأ فعالياتها الجمعة 21 يونيو بمباراة مصر وزيمبابوي.

وأعادت الحكومة المصرية، تطوير الاستادات التي تستضيف البطولة من بينها استاد القاهرة الذي جري تطويره بشكل مختلف وإدخال تكنولوجية جديدة لمساعدة الحكام واللاعبين خلال المباراة، وفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي، يوم الخميس، عبر برنامج “عيش صباحك”، على نجوم إف إم.

من جهته، كشف الدكتور أحمد عبدالعال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، عن وجود تعليمات بإشراك الهيئة في استعدادات “كان 2019.

وأشار إلى أنه للمرة الأولى يتم إحضار محطة أرصاد جوية داخل استاد القاهرة، من أجل إظهار بيانات الحرارة أولا بأول على شاشة الاستاد”.

وأوضح أن محطة الأرصاد سوف تحصل عليها الهيئة مرة أخرى بعد انتهاء بطولة كأس الأمم الأفريقية، مؤكدا أن المهمة الأساسية للمحطة تتمثل في رصد درجات الحرارة ونسبة الرطوبة بشكل لحظي داخل الإستاد.

وأكد عبدالعال، عمل المحطة بشكل إلكتروني وتظهر درجات الحرارة بشكل مباشر على شاشة الاستاد، ولكن إذا استدعى الأمر وجود راصد يقوم بإدخال درجات الحرارة للشاشة فإن الهيئة سوف تقوم بتوفير ذلك.

واستطرد: “من خلال محطة الرصد يستطع الحكم الرابع تطبيق تعليمات الفيفا إذا بلغت درجات الحرارة إلى 35 درجة خلال مباريات بطولة كأس الأمم الأفريقية، يتم إيقاف المباراة لمدة دقيقتين كل نصف ساعة لتناول اللاعبين جرعة من المياه”.

وأكد عبد العال، أن وجود محطة الرصد وفرت على الحكم السؤال عن درجات الحرارة فكل شيء له علاقة بالحرارة يوجد أمامه على الشاشة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك