تستمع الآن

سببان محتملان وراء ارتداء محمد صلاح شارة القيادة أمام غينيا

الإثنين - ١٧ يونيو ٢٠١٩

ارتدى محمد صلاح المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، شارة قيادة منتخب مصر خلال مباراة مصر وغينيا الودية، للمرة الأولى في مسيرته الدولية، على الرغم من أنه ليس اللاعب الأقدم في صفوف المنتخب.

وانضم محمد صلاح، لمعسكر منتخب مصر استعدادًا لمنافسات كأس أمم أفريقيا 2019، وغاب عن المشاركة في مباراة تنزانيا الأولى، ودفع به المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب بديلا في ودية غينيا خلال الشوط الثاني.

ودخل الفرعون المصري، بديلا للاعب النادي الأهلي وليد سليمان الذي أعطى صلاح شارة القيادة لكي يرتديها، ووفقا لموقع مصراوي فإن أجيري المدير الفني لمنتخب مصر هو من منح صلاح شرف ارتداء شارة قيادة الفراعنة في الفترة التي شارك بها في المباراة.

ونفذ صلاح ما طلبه منه المدير الفني، دون معرفة إذا كان الأمر متعلقا بتكريمه بسبب تتويجه مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا أم لسبب آخر.

يذكر أن أحمد المحمدي، لاعب فريق أستون فيلا الإنجليزي، يعد القائد الأول للمنتخب المصري، وكان أول مباراة خاضها مع الفراعنة يوم 22 أغسطس لعام 2007، أما في القائد الثاني، هو وليد سليمان، لاعب النادي الأهلي، والذي كان أول انضمام له للمنتخب المصري بتاريخ 25 نوفمبر 2007.

ويأتي عبد الله السعيد، لاعب فريق بيراميدز ثالثًا، حيث كان أول انضمام للمنتخب له بتاريخ 14 يناير لعام 2008، بينما في المركز الرابع، يحل أحمد علي، مهاجم المقاولون العرب، والذي انضم للمنتخب المصري لأول مرة يوم 11 أغسطس 2010.


الكلمات المتعلقة‎