تستمع الآن

الفنان السوري معتصم النهار: «لست من أنصار تقديم أجزاء ثانية للأعمال الفنية»

الخميس - ٢٠ يونيو ٢٠١٩

قال الفنان السوري معتصم النهار، إن نجاح مسلسل “خمسة ونص” كان غير متوقع أبدًا خاصة من الجمهور المصري، مضيفًا: “آخر شيء توقعته أن الجمهور المصري يتابع المسلسل، وكان خارج حساباتي مصريًا”.

وأضاف معتصم خلال حلوله ضيفا على برنامج “أسرار النجوم” مع إنجي علي، اليوم الخميس، أنه يختار أعماله الفنية من خلال أحاسيسه، قائلا: “بفكر كثيرًا لكن الذي يقرر دائمًا هو إحساسي”.

وعن الموافقة على مسلسل “خمسة ونص”، وهل وافق عليه بقلبه أم عقله، أوضح: “المشروع عندما بدأ منذ البداية كان محمسًا بغض النظر عن السيناريو، والأشخاص المشاركين لهم ثقة عمياء”.

وشدد على أن السيناريو المكتوب لكاتبة كبيرة وهي إيمان السعيد، بجانب مشاركة أسماء رائعة بالعمل، منوها بأن كل هذه العوامل محمسة قبل قراءة السيناريو”.

وتابع معتصم: “بالنسبة لي كمعتصم شكل الدور حالة تحدي لأن دوري صامت بنسبة 90 %، وراهنت على نفسي بمساعدة طقم العمل كاملا”.

يذكر أن مسلسل “خمسة ونص” يتناول قصة حب غير مألوفة بين الطبيبة (بيان) ورجل الحزب (غمار)، تحاول فيها المرأة ترويض حبيب يشتهي مجد المال، ويعاني من الحقد وصراعات على السلطة، وقدرتها على لعب دور نافذ في حياته.

المسلسل بطولة: قصي خولي، ونادين نسيب نجيم، ومعتصم النهار، وعلي يونس، وحسين فنيش، ورولا حمادة، ونوال كامل، ورفيق علي أحمد، وإيمان عبدالعزيز.

وأكد أنه لا يعرف الجزء الذي كان سببًا في حب الجمهور لشخصية “جاد” في مسلسل “خمسة ونص”، قائلا: “قد يكون الانطباع الإيجابي بسبب إعجاب فئة معينة بالشكل، وفئة أعجبت بدور البودي جارد، وفئة أعجبت بالرومانسية”.

وأكمل: “الدور لخص مشوار كبير من ناحية الانتشار العربي، وهو عمل أحببته وأخلصت فيه، واستطعت أقدم شخصية تعبت فيها بشكل كبير ووصلت لمرحلة كتير من التوتر خاصة أن الدور معظمه صامت”.

التشابه بينه وبين شخصية “جاد”

وعن أوجه التشابه بينه وبين شخصية “جاد”، قال: “هناك الكثير من الأشياء المتشابهة بيني وبين شخصيتي في المسلسل، وهي رفض الظلم ولا أستطيع أن أشاهد شخصًا مظلومًا في حياتي”.

وكشف الفنان السوري، عن استغراق تصوير المسلسل في 80 يومًا، موضحا أن أكثر المشاهد صعوبة كانت في المشاهد الأخيرة، كما أنني كنت أتمنى في أن ينتصر الخير بالنهاية.

وعن احتمالية وجود جزء ثانٍ من المسلسل، قال: “أنا لست من أنصار استغلال النجاح وتقديم أجزاء ثانية للأعمال الفنية”.

ملامح من حياة معتصم

وأشار معتصم إلى أنه ولد في السعودية وعاش حياته بالشام، ودرس في كلية الحقوق بجامعة دمشق، وفي الصف الدراسي الثاني قدم أوراقه للمعهد العالي للفنون المسرحية وقبلت أوراقه، واستمر في الحقوق أيضًا.

وكشف عن سعادته بدراسة الحقوق والتمثيل، منوهًا بأنهما يتقاطعان سويًا في الكثير من الأشياء.

وأضاف أنه يأخذ رأي زوجته في الأعمال الفنية التي يقدمها، منوهًا بأنه رزق بابنته ساندر التي لا يفكر فيها كثيرًا لأنه لا يستطيع أن يعيش بدونها.

وأكمل: “ساندرا متعلقة بوالدتها أكثر، ولكن عندها حالة مقدسة أنه في حالة الخطر تتصل بي فورًا، كما كنت أرغب في ولد لأنني كنت أرغب أن أشوف نفسي فيه”، مستطردا: “لكن لو بييجي 100 ولد بعد ساندرا ستكون هي حالة خاصة”.

ولفت معتصم النهار إلى أن أصدقائه من الوسط الفني الذي يستشيرهم في الأعمال، هم: باسم ياخور، وسلوم حداد الذي يعتبره بمثابة والده، والمنتج صادق الصباح.


الكلمات المتعلقة‎