تستمع الآن

أغرب مبانِ حول العالم.. أبرزها المنزل الراقص والمموج

السبت - ٠١ يونيو ٢٠١٩

ليست المعالم الأثرية وحدها هى ما تصلح للزيارة، أو السفر مسافات طويلة لرؤيتها، وهو ما برهنت عليه مجموعة من المبانى الغريبة التى تناثرت حول العالم، لتسجل بتصميماتها المختلفة ما ينافس المعالم الأثرية من جمال، وقدرة على جذب الأنظار لها.

وقالت مريم أمين، عبر برنامج “متستغربش”، يوم السبت، على نجوم إف إم: “ماتستغربش لما أقول لك إن الأهرامات الثلاثة وتحديدا الهرم الأكبر خوفو، هو أعظم بناء عرفه التاريخ، ورغم كل البنايات التي سنتطرق لها الآن، لكن مفيش حاجة في العالم قدرت توصل لعظمة أهراماتنا، لأن مثلا الهرم الأكبر معمول بارتفاع يصل لـ231 مترا، واستخدموا في بنائه 2 مليون حجر، وزن الواحد يصل إلى 2 ونص طن”.

سور الصين العظيم

وأضافت: “طبعا سور الصين العظيم واحد من عجائب الدنيا السبع القديمة والجديدة، لأنه أكبر سور موجود على سطح الكرة الأرضية، بني عام 222 قبل الميلاد وانتهوا من بنائه عام 206 قبل الميلاد، ماتستغربش لما تعرف إن الهدف من بنائه في الأساس كان حماية الأراضي الصينية من الأعداء والغزاة، عشان كده يمتد لمسافة 8850 كيلومترا على شكل قوس يخترق الجبال والتلال، وده اللي بيخليه يحتل مكانة مهمة ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي”.

وتابعت: “ماتستغربش لما تعرف إن المنزل الحجري في البرتغال واحدا من أكثر البيوت غرابة في العالم، وده لأنه اتبنى بين صخرتين من أضخم الصخور في البرتغال، وعلى مدار السنين تعرض لكثير من الهجمات من مخربين، لكنه مصمم من مواد صلبة وزجاج مضاد للرصاص”.

المنزل الراقص

وأردفت: “المصممان الشهيران فلادو مولينك، وفرانك جيري، صمما واحدا من أغرب المباني في العالم في براغ (جمهورية التشيك)، وهو منزل اسمه المنزل الراقص، تصميم المنزل رومانسي جدا، لأنه بيظهر وكأنه يرقص مع المبانى الموجودة بجانبه، عشان كده المنزل ناس كثيرة بتقصده في رحلاتها السياحية في براغ”.

المنزل المموج

وأشارت: “لابيدريرا أو المنزل المموج، وده واحد من أكثر البنايات غرابة في برشلونة في إسبانيا، المنزل صممه أنطونيو غاودي، ماتستغربش إنه لم يكن يسعى منه لعمل تحفة فنية أو مبنى ينافس عالميا، هو صممه لزوجين عاديين، وأخذ بنائه 6 سنوات بدأ فيه أنطونيو عام 1906 وانتهى منه عام 1912، وأعلنت اليونيسكو إن هذا المنزل موقع للتراث العالمي عام 1984، وأصبح مفتوحا كمكان سياحي للجمهور”.

تاج محل

وأردفت: “طبعا الهند لها نصيب كبير من البنايات الغريبة في العالم، مل جامع (تاج محل) اللي أصبح مزارا عالميا، ماتستغربش لما تعرف إنه بني أصلا على يد السلطان (شاه جيهان) عشان يبقى ضريح لزوجته المتوفاة، واستمر العمل فيه 20 سنة وانتهوا من بنائه سنة 1653، وهذا جعله ضمن عجائب الدنيا السبع الجديدة، كمان معبد اللوتس في نيوديلهي، والمبني على شكل زهرة اللوتس الطافية على وش الميه، وده الشكل اللي بينعكس من البرك المائية اللي حواليه، المعبد ده بقى مزار سياحي وله 9 بوابات ضخمة وتساع قاعته الرئيسية 2500 شخص تقريبا، وفى الهند أيضا يوجد حي الجسور، وهو موجود في بلد اسمها تشيرابونج، ودي واحدة من أكثر البلدان الغارقة بالماء على وجه الأرض”.

وأشارت: “وطننا العربي أكيد مليان بالمباني الغريبة، ماتستغربش إن لبنان فيها بنايتين من أغرب المباني في العالم، والاثنين موجودين في قرية مزيارة، واحدة فيهم على شكل طائرة إيرباص 380، وأجنحتها بتمثل بلكونات البيت، والبيت الثاني على شكل هرم يمثل الحضارة الفرعونية، ويقال إنه من داخله مريح جدا وفيه روح غريبة وحلوة”.

دار الحجر

وأوضحت: “أما دار الحجر في اليمن هو كمان من أغرب الأبنية في العالم صممه علي بن صالح العماري في أواخر القرن الـ18، ماتستغربش إن البيت مصمم جوة واحدة من أعلى الصخور في صنعاء وعشان كده سمي دار الحجر”.

وأكدت مريم: “ماتستغربش أما تعرف إن مواقع عالمية متخصصة كثيرة تصنف مبنى مكتبة الإسكندرية كواحد من أغرب المباني في العالم، وطبعا لا ننسى برج خليفة في إمارة دبي بالإمارات، اللي حصل على العديد من الأرقام القياسية وكفاية إنه أطول برج في العالم ويصل ارتفاعه إلى 828، وهذا كسر تصدر برج تايبيه في تايوان واللي كان حاصل على لقب أعلى برج قبل برج خليفة، ماتستغربش إن البرج مبني على مساحة 4 مليون متر مربع”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك