تستمع الآن

فيديو| «ريمونتادا ثانية والضحية واحدة».. ليفربول لـ نهائي أبطال أوروبا برباعية في برشلونة

الثلاثاء - ٠٧ مايو ٢٠١٩

يبدو أن المستحيل ليس إنجليزيًا، مهمة إعجازية أنجزها بأمان كامل رجال يورجن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول في غياب أهم لاعبين عن الريدز هما محمد صلاح وروبرتو فيرمينو، عن أهم مباراة في الموسم للفريق الإنجليزي أمام برشلونة الإسباني.

ريمونتادا قدمها لاعبو ليفربول الإنجليزي، تؤهلوا من خلالها إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز برباعية مقابل لاشيء على فريق برشلونة الإسباني على استاد الآنفيلد، في مهمة كانت شبه مستحيلة، ليلتقي خلالها الفريق الفائز من توتنهام الإنجليزي وأياكس الهولندي.

أحرز أهداف المباراة، أوريجي هدفين وفينالدوم هدفين، لتصبح النتيجة النهائية للمباراة 4/3 للريدز على حساب برشلونة.

ليفربول وبرشلونة

وتقام المباراة النهائية يوم 1 يونيو على ملعب واندا ميتروبوليتانو «ملعب أتلتيكو مدريد».

كان برشلونة قد فاز ذهابا على ملعبه كامب نو بنتيجة 3-0، خلال مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين الثلاثاء الماضي في إسبانيا.

وغاب محمد صلاح عن المباراة، بعد التعرض لإصابة قوية في الرأس خلال مشاركته في مباراة ليفربول ونيوكاسل يونايتد التي أقيمت السبت الماضي ضمن منافسات الجولة الـ 37 من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتعرض البارسا لريمونتادا بعد الفوز الكاسح الذي حققه روما على حسابه العام الماضي.

وتأهل فريق روما الإيطالي العام الماضي إلى الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، عقب الفوز الكبير الذى حققه على برشلونة الإسباني بنتيجة 3-0 في إياب ربع نهائي البطولة على ملعب الأولمبيكو، بعدما كان مهزوما برباعية مقابل هدف.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك