تستمع الآن

فيديو| رضا عبدالعال: «وحياة عيالي معرفش حاجة عن مقلب رامز جلال»

الأربعاء - ٠٨ مايو ٢٠١٩

أكد رضا عبدالعال، لاعب نادي الزمالك والأهلي السابق، عدم معرفته بمقلب رامز جلال خلال تصوير أحداث المقلب، والذي صورت أحداثه في جزيرة بالي الإندونيسية.

وأشار رضا عبدالعال في تصريحات تليفزيونية، بعد ظهوره مع رامز جلال في برنامج «رامز في الشلال»، إلى أن ابنته بكت بعد عرض الحلقة وطالبته برفع قضية على رامز جلال.

وتابع عبدالعال: «أقسم بجلالة الله أول لما سمعت صوت الغوريلا الدنيا أسودت في وشي، واتشاهدت إنها لما تأكلني محسش بأي حاجة، هما غفلوني، وحياة ولادي أنا مكنتش أعرف أنا رايح فين».

وأكمل: «مهيب عبدالهادي مقدم البرامج هو السبب، وجابلي جاد شويري المخرج اللبناني وقعد اتكلم معايا وعملنا حبكة، ومش مخليين غلطة واحدة في الموضوع».

وقال لاعب القطبين السابق: «قالولي هنروح لبنان وبعد كده قالوا دبي، وبعد كده خدوا الباسبور مني».

وشدد رضا على ضرورة اعتذار رامز جلال له بعد المقدمة التي سخر منه فيها، قائلا: «رامز لازم يتأسف على المقدمة، والأهم من كده مدينة نبروه وميجبش سيرتها، ولازم يعتذرلي».

كان رضا عبدالعال، لاعب النادي الأهلي والزمالك السابق، قد وقع ضحية مقلب رامز جلال في برنامج «رامز في الشلال»، الذي صورت أحداثه في جزيرة بالي الإندونيسية.

ودخل عبدالعال في وصلة من السباب والصراخ في طاقم العمل، خلال أحداث المقلب بعد اصطدام القارب الذي كان على متنه بالصخور.

وصرخ عبد العال، بعد سقوطه في الشلال، قائلا: «أنا بموت مش عارف أخد نفسي حد ينقذني»

وعقب الصعود إلى الجزيرة، تعرض رضا عبد العال لهجوم من الغوريلا التي يتنكر بداخلها رامز جلال، ليستسلم ويبدو كأنه ميت ليهرب من الاعتداء عليه، ليصرخ عقب ذلك، قائلا: «يالهوي».

وتعتمد فكرة برنامج «رامز في الشلال» على إيهام ضيف الحلقة ضحية المقلب بأنه يغرق على متن قارب في إحدى الجزر بأندونيسيا، ومعه شخص من فريق البرنامج.

وعقب غرق الفنان الضيف يحاول الضحية السباحة إلى جزيرة قريبة لينجو بحياته، لكن بعد وصوله إلى الجزيرة يفاجئ بأن الجزيرة تغرق، ويحاول أن يمسك بأي شيء حوله، ووسط كل ذلك الرعب تظهر له «غوريلا» وهي التي يتنكر بداخلها رامز جلال ليفاجئ الضيف ويخيفه ليزداد الموقف إثارة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك