تستمع الآن

علقة ساخنة من أحمد حجازي لرامز جلال بعد اكتشاف مقلب “رامز في الشلال”

الأحد - ١٩ مايو ٢٠١٩

وقع أحمد حجازي، نجم وست بروميتش الإنجليزي ومنتخب مصر، ضحية حلقة، يوم الأحد، من برنامج “رامز في الشلال” المذاع عبر فضائية “mbc مصر”.

وسخر رامز من حجازي، في مقدمة برنامجه قائلًا: “ناطحة سحاب خط الـ18، المفروض يجي بطيارة شحن بضائع مش طيارة خاصة بالبرنامج ومش عارف إزاي بيمشي في البيت عندهم، وعشان تطيب خاطره لازم تطلع له بسلم مطافي”.

وخلال المقلب، وجه رامز جلال العديد من التعليقات الساخرة لأحمد حجازي، بعدها تم إقناعه بالتحكيم بين فريقين متنافسين فى مسابقة، وشهد البرنامج قيام الفيل برش المياه، بعدها صعدوا فوق الجسر، لينهار به الجسر ويقع فى المياه وسط فزع كبير انتاب اللاعب أثناء مواجهة الشلال.

ولقن حجازي، رامز جلال، علقة ساخنة، بعد اكتشاف مقلبه في برنامج “رامز في الشلال”، والذي يتم تصويره في إندونيسيا.

وأصيب حجازي، بحالة رعب شديدة فور سماعة صوت الغوريلا، وردد الشهادتين، وحاول الهروب لولا أن فريق رامز جلال، أعاق هروبه.

وبعد كشف رامز جلال، عن المقلب قام بتلقينه عددا من اللكمات وحاول رامز تهدئته.

وسأله رامز جلال انت أهلاوي أو زملكاوي، قبل أن يجيب حجازي: أنا من إسماعيلية أهلاوي حتى النخاع.

وتقوم فكرة برنامج “رامز في الشلال” هذا العام، على استقدام أحد مشاهير الرياضة أو الفن أو الإعلام، واصطحابه إلى دولة إندونيسيا، ليتعرض لمغامرة صعبة وغير متوقعة.

يصطحب فريق البرنامج الضيف إلى مكان ما في إحدى الجزر، لتبدأ بعدها حركات الإثارة والرعب في الظهور، ثم يتفاجأ الضيف بغوريلا مفترسة تظهر من بين الأدغال والأشجار المحيطة بالمكان.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك