تستمع الآن

صحصح وصحح| «حكم قراقوش» الذي انقسم حوله المؤرخون.. وكشفه كتاب قديم

الثلاثاء - ١٤ مايو ٢٠١٩

تحدث الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى، عن المثل الشعبي «حكم قراقوش»، وذلك خلال حلقته من برنامج «صحصح وصحح»، على «نجوم إف إم»، اليوم الثلاثاء.

وقال إبراهيم عيسى، إن قراقوش لم يكن حاكمًا أو أميرًا على مصر، وإنما كان وزير صلاح الدين الأيوبي، منوهًا بأن المصريين أدانوا هذا الوزير بسبب حكمه البائد والمرفوض شعبيًا.

وأكمل: «هناك مفارقة وهي أن حكم صلاح الدين القائد العسكري شيء، وحكمه كحاكم دولة شيء آخر، وإذا نظرنا إلى المشاعر الحقيقة سنكتشف فرق كبير».

وشدد على أن حكم قراقوش كان قاسيًا وظالما وباطشا ولم يحتمل المصريون بطش هذا الرجل ولا محاولاته في إفناء الدولة الفاطمية.

وكشف عن وجود مؤرخين تحدثوا عنه بشكل مختلف، حيث أكدوا أن ما يتردد عنه ليس حقيقيًا بل تعاطفوا معه.

وقالوا: «كان خادما لمصر كما كان خادما لشعبها وعمل إجراءات البنية الأساسية لمصر، ونجح في تطوير مصر اقتصاديا وأنشأ القناطر».

ونوه عيسى، بأن هناك كتاب يدعى «الفاشوش في حكم قراقوش»، كتبه شخص يدعى «ابن مماتي» وكان ينافس قراقوش على قلب صلاح الدين.

وتابع: «كان في صراع بين القائدين على النفوذ والسلطة والسيطرة على عصر صلاح الدين وما بعده، لكن ابن مماتي كتب كتابه، خاصة أنه كان رجل الدولة على مستوى الدبلوماسية، وانتقم من منافسه قراقوش، وظل الكتاب وفضل التاريخ».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك