تستمع الآن

رانيا فريد شوقي توضح حقيقة علاقة دورها في “عوالم خفية” بسعاد حسني

الجمعة - ١٧ مايو ٢٠١٩

استضافت المذيعة جيهان عبد الله، اليوم الجمعة، الفنانة رانيا فريد شوقي، في برنامجها “رسايل”، الذي تقدمه خلال شهر رمضان المبارك، على “نجوم إف.إم” يوميًا الساعة 5 مساءً.

وتحدثت “رانيا” عن غياب عدد من الفنانين الكبار رمضان الجاري أبرزهم الفنان عادلة إمام ويحيى الفخراني، قائلة: “الواحد حاسس إن فيه حاجة ناقصة في رمضان.. أنا ما اشتغلتش مع الأستاذ عادل في حياتي غير عوالم خفية لكن كنت متعودة من بهجة رمضان مسلسل للزعيم وأفيشاته في الشارع وكذلك يحيى الفخراني.. بالنسبة لي يا جماعة الناس دول أحنا اللي محتاجين نشوفهم وربنا يبارك فيهم لأنهم قيمة كبيرة أوي”، موضحة أن مسلسل “عوالم خفية” مع عادل إمام العام الماضي يعد نقلة في مشوارها الفني لأن جمهور الزعيم على مستوى العالم العربي بشكل كبير ومن كل الأعمار.”

ونفت رانيا فريد شوقي أن يكون دورها في المسلسل إسقاطًا على الفنانة سعاد حسني، موضحة: “هو الناس علشان نفس الحدث وهو الانتحار فهم ربطوا الموضوع بيها لكن سعاد حسني ما خلفتش وهي اللي سابت الأضواء مش هي اللي تخلت عنها ففيه اختلافات”، مؤكدة أن سعاد حسني “فنانة عظيمة ومتنوعة ومختلفة مالهاش زي ولا هييجي زيها.. زي كل الكبار والعظماء اللي أسسوا السينما المصرية، وأقول لها مفتقدينك فنانة بحجم كبير وموهبة كبيرة”.

وتابعت أن المنازعات بينها وبين شقيقتها ناهد فريد شوقي، انتهت منذ فترة طويلة، قائلة : “موضوع عدى عليه 10 سنين وخلص.. وأحنا علاقتنا كويسة وزي الفل.. ولسه كنا مع بعض أول يوم رمضان.. والموضوع كان سوء  تفاهم”.

وقالت “رانيا” أن معظم أفلامها حققت نجاح عادي لكن فيلم “آه وآه من شربات” هو الوحيد الذي حقق نجاحًا كبيرًا، موضحة أن السبب قد يكون ضعف الإنتاج او الإخراج في الأفلام الأخرى مؤكدة أن بعد فيلم “شربات” توجهت إلى بناء اسم مستقل لها بعيد عن والدها وهو ما لم يجعلها تحسن الاختيار.

وعن مشاركتها في مسلسل “أبو العروسة”، قالت رانيا فريد شوقي: “حالة مختلفة وحقق 80% من أغراض الفن من ربط الناس بالأحداث وتوصيل الرسالة وجعلهم يعيشون في تفاصيل العمل”.

ووجهت “رانيا” رسالة للرئيس الأسبق محمد أنور السادات، قالت فيها: “كان سابق عصره وأوانه وإذا كنا حاليًا عشنا سنين بلد أمن وأمان فهو بسببه من الحرب واتفاقية كامب ديفيد، فبجد هو رجل الحرب والسلام وكان حكيم وزكي جدًا ولو كان الله أطال في عمره كانت مصر اختلفت”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك