تستمع الآن

خالد الغندور لـ«حروف الجر»: «دفعت ثمن تحيزي لنادي الزمالك.. ووالدي كان أهلاويًا»

الثلاثاء - ١٤ مايو ٢٠١٩

قال خالد الغندور لاعب نادي الزمالك السابق، إن البعض يراه ناجحًا لذا فإن هناك من يسعى إلى مهاجمته والهجوم عليه.

وأشار خالد الغندور خلال حلوله ضيفا على برنامج «حروف الجر» مع يوسف الحسيني، على «نجوم إف إم»، اليوم الثلاثاء، إلى أن الزملكاوية هم جزء كبير من الشعب المصري، كما أن الأهلاوية هم جزء كبير أيضًا، لذا لا بد أن يكون هناك صوت حق لكل زملكاوي وأهلاوي.

وشدد على أن وضع الزمالك التنظيمي الآن جيد جدًا، حيث إن الأمور ممتازة على المستويين المالي والتنافسي.

وتابع الغندور: “دفعت ثمن تحيزي لنادي الزمالك، وكل شخص يعرف قيمة نفسه، وأنا أظهر على الهواء منذ 14 عامًا، لكن بسبب زملكاويتي البعض سبقني في التقديم دون أي يمتلك موهبة، وأنا أرى بعض المقدمين بلا طعم لكن تجده في النهاية في أماكن كبيرة وقوية، لكن استطعت بشغلي وعملي الوصول لكل منزل”.

وأكمل: “99 % من قيمة الإعلامي تحسب من قيمة عدد المشاهدات على موقعي اليوتيوب وفيسبوك”.

وأشار إلى أن والده كان ينتمي إلى النادي الأهلي، مضيفا: “أنا أبويا كان أهلاوي، وجمهور الزمالك عمره مكان عنده مؤامرة كونية».

واستطرد: “الأهلي حاصل على 40 دوري والزمالك 12 دوري، ومفيش دوري في العالم هتلاقي الفرق الكبير ده، لكن هناك عوامل منها الشعبية وإرساء مبدأ العدالة بين الجميع”.

وأضاف لاعب الزمالك السابق: “قديمًا كانت الأمور أكثر عدالة لكن تحكيميًا قصة أخرى، وهناك أخطاء كثيرة والتحكيم يخاف من الشعبية الكبيرة”.

وعن الهجوم عن رئيس نادي الزمالك ثم الدفاع عنه مؤخرًا، أوضح: “أنا أقل شخص في الوسط الرياضي تناقضًا، ولازم لما تجي تتكلم على مواقف تحصل لازم تتكلم عن حدث حصل لأن إداريا رئيس نادي الزمالك هو شخص شاطر وتختلف وتتفق معاه، لكن هو ناجح لأنه يستطيع يغير من نادي الزمالك تنافسيًا وخلق نوع من الاستقرار المادي لم يكن موجودا من قبل”.

وعن تدخلات رئيس الزمالك في فريق الكرة، أكد: “رئيس النادي كان من أكثر الأشخاص الذين يغيروا مدربين، لكن الآن جروس مكمل منذ بداية الموسم حتى الآن، وكان في مواقف ممكن يمشي فيها جروس ولسه ماسك الفرقة، وحصل نوع من الاستقرار على عكس النادي الأهلي الذي يغير الكثير من المدربين”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك